دوري أبطال أوروبا يعود الليلة

يلتقي الليلة مانشستر يونايتد الإنكليزي مع إشبيلية الإسباني على أرض “أولد ترافورد”، فيما يستضيف روما الإيطالي في ملعب “أوليمبيكو” ضيفه شاختار دونيستك الأوكراني، في إياب دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا.

ولا يوجد مجال أمام مدرب مانشستر يونايتد جوزيه مورينيو، للإبقاء على ماركوس راشفورد بديلاً، بعد الضغط الإعلامي عليه، حيث فشل يونايتد في إحراز الأهداف بلقاء الذهاب الذي انتهى بالتعادل السلبي، وربما تساعد مشاركة راشفورد في منح فريقه الأفضلية بالمباراة المقبلة، لما يتمتّع به من إمكانيات فنّية مختلفة عن قدرات المهاجمين الآخرين في الفريق.

ويأمل روما في لقاء شاختار في أن يتخلص من عقدة عدم عبور دور الـ16، وكذلك الانتقام من الفريق الأوكراني الذي أخرجه من دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا في موسم 2011/2010، بعد أن خسر أمام شاختار ذهاباً وإياباً.

لذا فإن مباراة شاختار على الملعب الأوليمبي بالعاصمة روما، ستكون المحاولة الخامسة لذئاب العاصمة الإيطالية للعودة إلى المشاركة في دور الثمانية للتشامبيونزليج، علماً أن مباراة الذهاب انتهت بخسارة أبناء العاصمة الإيطالية بهدفين لهدف.

مقالات ذات صلة

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.