بعد هذه المعلومات لن تضعي المكياج أثناء ممارسة الرياضة

تسعى الكثير من النساء إلى ممارسة الرياضة بكامل أناقتهن بوضع الماكياج ومستحضرات التجميل غير مكترثات بالنتائج السلبية لذلك على البشرة.

حيث نبه أطباء صحة في المركز الاستشاري في لندن، من ترك مستحضرات التجميل على الوجه أثناء ممارسة التمارين الرياضية، فهي تسبب آثار جانبية غير محمودة وأضراراً كبيرة على البشرة لأنها تغلق المسام وتمنع التعرق.

وبيّن الأطباء أن الجسم بحاجة إلى العرق لتبريد الجسم باستمرار أثناء ممارسة الرياضة، إلا أنه عندما تتفتح مسام البشرة بينما تغطيها طبقة من مستحضرات التجميل، تنحصر الشوائب وتتراكم الأوساخ على المسام مكونة البثور السوداء.

بدورها، أشارت الدكتورة بريثي دانيال، المديرة الطبية في عيادة أطباء لندن، إلى أن العرق يحتاج للتبخر لتبريد الجسم وتخليصه من الشوائب، ولكن منع هذه العملية بإغلاق المسامات، يمكن أن يسبب فرط نمو الميكروبات مثل بكتيريا حب الشباب ما يسبب البقع وتطور الحبوب الصغيرة وزيادة حجمها.

وطالبت المديرة الطبية في عيادة أطباء لندن، النساء إلى ضرورة ترك مجال لبشرتهن أن تنفس أثناء ممارسة الرياضة، ونصحتهن بإبقاء المسامات غير مغطاة بطبقات من مستحضرات التجميل وإزالة المكياج قبل بدء التمارين الرياضية، إضافة إلى غسل الوجه مرة أخرى بعد الانتهاء.

في سياق متصل، دعت المدربة نجلاء الرملاوي بعدم إهمال الرياضة واتباع بعض التمارين المنزلية التي لا تتطلب وجود أجهزة، لأنها تعزِّز المناعة وتحافظ على الجسم والعضلات بشكل عام، مقدمة عدَّة نصائح لتجاوز الظروف الراهنة وتعليق النوادي النسائية.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.