النصرة” تسيطر على كامل مناطق الفصائل الموالية لتركيا

أكدت وسائل إعلام معارضة أن “جبهة النصرة” و”الجبهة الوطنية للتحرير” عقدتا اتفاقاً يقضي بتسليم كامل المناطق التي تتواجد فيها الفصائل المسلحة الموالية لتركيا في أرياف حماة وإدلب وحلب، لـ”النصرة”.

وأكد “المرصد” المعارض أن بنود الاتفاق بين الطرفين، تتضمن وقف إطلاق النار الذي راح ضحيته عدد من المدنيين وتسبب بقطع الطرقات في تلك المناطق وإيقاف الحياة المدنية الطبيعية في المنطقة، وأن تخضع المنطقة التابعة لفصائل “الجبهة الوطنية للتحرير” إدارياً بشكل كامل لـ”حكومة الإنقاذ” التابعة لـ”النصرة”.

يذكر أن هذه المنطقة كان من المفترض أن يتم فيها تطبيق اتفاق إدلب الذي عقد بين روسيا وتركيا والذي يقضي بإخرج مسلحي “النصرة” منها وأن تسلم الفصائل الموالية لتركيا أسلحتها الثقيلة، على أن يتم الانتهاء من تنفيذه في نهاية عام 2018.

مقالات ذات صلة

أضف تعليق