استعداداً لاستقبال السياح.. بدء أعمال رفع الأنقاض عن مدينة تدمر

بدأت ورشات مديرية آثار تدمر بأعمال تنظيف ورفع الأنقاض المتراكمة في شوارع وممرات المدينة الأثرية الناتجة عن اعتداءات تنظيم “داعش”، على أن يتم نقل الأنقاض إلى المكبات المخصصة خارج المدينة.

وذكرت وكالة “سانا” السورية، أن المدينة الأثرية تستعد لتكون لائقة وجاهزة لاستقبال الوفود السياحية مع اقتراب الموسم السياحي، مبينةً أن ورشات الترميم والتنظيف في مديرية آثار تدمر باشرت أمس الجمعة بعملها.

ووفقاً للوكالة، فإن الورشات بدأت أعمالها في تنظيف ورفع الأنقاض من المسرح الأثري حيث تقام المهرجانات والحفلات الفنية على أن تستكمل أعمالها حتى إعادة هذه الكنوز الأثرية إلى ما كانت عليه.

وقبل أيام استقبلت مدينة تدمر الأثرية مجموعة سياحية تضم 35 سائحاً من جنسيات فرنسية وكندية وسويسرية، وذلك بعد انقطاع خلال سنوات الحرب السورية، واطلعت على معبد بل الشهير وقوس النصر وشارع الأعمدة والتترابيل والمسرح الأثري والآغورا وعلى أبرز المواقع الأثرية الأخرى في تدمر، ووثق السياح بالصور والفيديوهات ما تعرضت له المدينة من أعمال التخريب والدمار على أيدي تنظيم “داعش”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.