يجمع بيانات حساسة تتعلق بالمستخدمين وأجهزتهم.. مطالبات أمريكية بحذف “تيك توك” من متجري تطبيقات “آبل” و”غوغل”!

طال المتحدث باسم لجنة الاتصالات الأمريكية بريندان كار، شركتي آبل وغوغل بحذف “تيك توك”من متجري تطبيقاتهما على الإنترنت.

ووفقاً لموقع “CNBC”، فإن كار قال: “لقد طلبت من آبل وغوغل إزالة تيك تـوك من متجريهما الإلكترونيين للتطبيقات بسبب ممارسات هذا التطبيق في جمع البيانات”.

وأضاف: “تيك توك يجمع عدة بيانات حساسة تتعلق بالمستخدمين وأجهزتهم مثل سجلات البحث والتصفح عبر الإنترنت، وأنماط ضغط لوحات المفاتيح، والبيانات البيومترية، ومسودات الرسائل”.

وكانت قناة WION الإخبارية، قد أشارت في وقت سابق إلى “أن تسريبات حصلت عليها وسائل إعلام أشارت إلى بيانات لبعض الحسابات الأمريكية على تيـك تـوك قد تسربت لشركة تـيك تـوك الصينية”.

من جهتهم، المتحدثون باسم “تيك توك”، قالوا: “إن جميع المعلومات التي تتعلق بمستخدمي التطبيق من الولايات المتحدة يتم إرسالها إلى خوادم شركة اوراكل الأمريكية”، لافتين إلى أنهم “سيحاولون تقليل عدد المهندسين في الصين، والذين يمكنهم الوصول إلى البيانات السرية في التطبيق”.

وخلال عام 2021 السابق، ألغى الرئيس الأمريكي جو بايدن الأمر الذي كان قد أصدره سابقاً دونالد ترامب، والذي كانت غايته حظر تطبيقات منصات “تـيك توك” و WeChat في الولايات المتحدة.

يذكر أن تطبيق “تيك توك” يسمح بصنع فيديوهات قصيرة مثل “تحديات” البعض يعتبره سخيف فيما البعض الآخر يعتبره “مُسلّي”، ويلقى تفاعلاً من قبل العديد من المستخدمين حول العام، وسط معلومات تفيد بأنه يؤثر على الصحة النفسية للمراهقين.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.