ميادة الحناوي تستأذن جمهورها في تونس للغناء جالسة

سقطت الفنانة السورية ميادة الحناوي على المسرح خلال إحيائها حفلاً غنائياً في مهرجان صفاقس الدولي في تونس، إثر فقدانها لتوازنها.

فخلال أداء الحناوي لأغنية “أنا بعشقك” على خشبة المسرح الصيفي سيدي منصور في مدينة صفاقس، أمسكت بالميكروفون قبل أن تسقط أرضاً على المسرح، ليسارع قائد الفرقة الموسيقية المايسترو محمد لسود إلى نجدتها، ثم تدخل بعض المرافقين لمساعدتها على النهوض.

وقالت الحناوي بعد سقوطها: “أنا آسفة لأني سقطت نتيجة الحر الشديد، أتأسف منكم”، ليقابلها الجمهور بالتصفيقات، مستأذنة منهم الغناء جالسة لمتابعة الحفل، ووجدت تفاعلاً كبيراً من الحضور حيث رددوا معها أغانيها، مشيدين بمواصلتها الغناء رغم ما حصل لها.

وخلال ندوة صحفية بعد العرض، صرّحت الحناوي بأنها لا تعرف ما الذي حصل لها وأنها المرة الأولى التي يحصل معها هذا، وأردفت أنه قد يكون بسبب حرارة الطقس الشديدة، مكررةً اعتذارها من الجمهور.

وتحظى الفنانة ميادة الحناوي بمحبة كبيرة في مختلف البلدان العربية، حيث تعد من أشهر الفنانات السوريات خلال العقود الـ3 الماضية، واشتهرت بالعديد من الأعمال التي عاشت طويلاً في أذهان محبي الموسيقى العربية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.