مصر ستتمكن من مكافحة التهاب الكبد الوبائي

أفاد مدير البرنامج العالمي لمكافحة التهاب الكبد الوبائي الدكتور جوتفريد هيرنيشال، بأن تسع دول باتت تستطيع القضاء على فيروس التهاب الكبد الوبائي بحلول عام 2030، وهي “مصر، البرازيل، ألمانيا، جورجيا، اليابان، أيسلندا، هولندا، أستراليا، وقطر”.

وقال الدكتور هيرنيشال: “إن التهاب الكبد الوبائي يودى بحياة 1.3 مليون شخص سنوياً وهو السبب وراء الإصابة بسرطان الكبد، وذلك لأن أغلب المصابين به يجهلون تماماً أنهم مصابون، مما يتطلب إجراء الاختبارات على مستوى واسع لاكتشافه مبكراً، علماً بأن التهاب الكبد الوبائي يصيب 325 مليون شخص في العالم”.

وأكد هيرنيشال أن التهاب الكبد الوبائي “بي”، ينتقل من الأم إلى طفلها، وهو يوجد في شمالي آسيا و جنوب و شمالي أستراليا حيث يوجد 115 مليون حالة إصابة، وفي إفريقيا بها 60 مليوناً.

أما التهاب الكبد (سي)، ينتقل من خلال الدم وسوائل الجسم ويوجد في البلاد الشرقية 15 مليون حالة، وأوروبا 14 مليون حالة وإفريقيا 11 مليون حالة وجنوب شرق أسيا 10 ملايين حالة.

تجدر الإشارة إلى هناك 3 ملايين شخص تم علاجهم من التهاب الكبد الوبائي “سي”، و2.8 مليون من النوعية “بي”، ومتوسط تكلفة العلاج خلال 12 أسبوعاً تصل إلى 6.213 دولار، وذلك وفقاً لما ذكرته منظمة الصحة العالمية.

مقالات ذات صلة

أضف تعليق