مخاوف المرأة العاملة

أفادت دراسة بريطانية بأن النساء العاملات يعانون من التوتر أكثر من زملائهن الرجال، وذلك بسبب سعيهن لإثبات كفاءتهن، وللحصول على مرتبات تساوي تلك التي يحصل عليها الرجل.

ووفق للدراسة، فإن 45 في المئة من الإجازات المرضية عند النساء مرتبطة بالعمل، ويقدر عدد النساء اللواتي يشتكون من التوتر المرتبط بالعمل في السنوات الثلاث الماضية في بريطانيا وحدها بـ 272 ألف امرأة مقارنة بـ 200 ألف رجل.

مقالات ذات صلة
أضف تعليق