لهذه الأسباب الصادمة لا ترتدي الملابس الجديدة قبل غسلها!

أكد العلماء من خلال دراسة حديثة أجروها، أن إزالة بطاقة السعر وارتداء الملابس الجديدة مباشرةً من دون غسلها ليس بالفكرة الجيدة إطلاقاً، موضحين أن ملابسكِ قد تبدو لكِ جديدة، ولكنها مرّت في أماكن عديدة لن تخطر ببالكِ.

وشدد العلماء على ضرورة غسل أي قطعة ملابس قبل ارتدائها، خصوصاً إن كانت تلامس الجلد مباشرةً وتحتك مع مصادر التعرق، فأنتِ لست الأولى التي جرّبتيها، وعلى الأرجح قام أقلّه 10 أشخاص بتجربتها قبلكِ، وإن كنتِ محظوظة للغاية، فجميعهم يكونون ملتزمين بمعايير النظافة الشخصية الأدنى قبل تجربتها.

وأضاف العلماء: “هذا الأمر معلوماً بعض الشيء، ولكن ما تجهلينه ويعدّ حتى أكثر خطورة من تعرّض القطعة للتعرّق هو القمل، فمن المحتمل أن يتم انتقال القمل من فرد إلى آخر من خلال ارتداء الملابس نفسها، إذ إن هذه الحشرات وبالأخص القمل الأبيض، تستطيع أن تصمد على الأقمشة، خصوصاً إن كانت مكوّنة من الألياف الطبيعية”.

ولفت العلماء إلى أن الأمر لا يقتصر على القمل فقط، إذ إن بعض الأمراض المعدية الخطيرة قد تنتقل من خلال الملابس، كالجرب مثلاً، فأنتِ لا تستطيعين أن ترصدي بالعين المجرّدة ماذا يوجد على قماش الملابس، خصوصاً إن كان يحتوي على طبقات عديدة ومواد تسمح لذلك مثل الفرو على السترات.

تجدر الإشارة أيضاً إلى أن المواد الكيميائية المستخدمة في مختلف مراحل تصنيع الملابس قد تؤذي بشرتكِ وتتسبّب بتحسّسها، ما يفرض عليكِ غسلها لتحصين نفسكِ.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.