لعدم تعرفهم على أستاذ المقرر.. طلاب جامعة دمشق يواجهون رسوب جماعي

انصدم طلاب السنة الثانية في كلية الهندسة المعمارية بجامعة دمشق، برسوبهم جميعاً في امتحان مادة الثقافة، رغم أن معظمهم أجاب بأكثر من علامة النجاح، ليتضح أن سبب رسوبهم يعود إلى عدم تعرّفهم على أستاذ المقرر وغيابهم الدائم عن المحاضرات.

وبين عميد كلية الهندسة المعمارية في جامعة دمشق الدكتور سلمان محمود لصحيفة “تشرين” السورية، أن “النسبة صحيحة في هذه المادة، حيث لم ينجح فيها ولا طالب نهائياً”.

وأوضح محمود أن “عدد المتقدمين للمادة هم 27 طالباً، والسبب في رسوبهم هو عدم حضورهم للمحاضرات التي يعطيها أستاذ المادة، وعدم تعرّفهم على الأستاذ”، لافتاً إلى أن المادة محمولة منذ 4 دورات، والطالب يشتري المحاضرات من الأكشاك ولا يحضرها، ولذلك من الضروري حضور الطلاب للمحاضرة من أجل التعرّف على الدكتور، لأن هذه المادة متحوّلة، وكل فصل يتغير فيها أستاذ ويأتي آخر.

وأكد الدكتور محمود أنه يحق للطلاب الراسبين تقديم اعتراض، وهناك لجنة برئاسة عميد الجامعة ونائبه للنظر فيها في حالتين الأولى إذا كان جمع العلامات خاطئاً فتصحح الورقة ويجمع جمعاً صحيحاً، والثانية إذا كان هناك سؤال غير مصحح، علماً أن المادة مؤتمتة.

وتعتبر عادة عدم حضور المحاضرات، والاعتماد على الملخصات والمحاضرات من الأكشاك، من العادات الدارجة والمنتشرة في جامعة دمشق، حيث يغيب الطلبة عن المحاضرات ويعتمدون على الملخصات التي تكون في معظمها منقوصة، وتحتاج إلى المزيد من المعلومات.

مقالات ذات صلة

أضف تعليق