قبنض: “باب الحارة” مستمر لما بعد الجزء الـ20 وحتى يحلق الأبطال شواربهم.. وفنانات “البوتوكس” ممنوعات من المشاركة!

رصد|| أثر برس كشف المنتج السوري وصاحب شركة “قبنض” للإنتاج محمد قبنض، بأن مسلسل البيئة الشامية الشهير “باب الحارة” سيستمر حتى يتجاوز الجزء العشرين و”يحلق شوارب أبطاله”.

وقال قبنض في لقاء مع “فوشيا” بأنه مستمر في إنتاج أجزاء جديدة من باب الحارة حتى تتخطى العشرين جزء ويصبح عالمي، حسب تعبيره.

وأضاف بأنه سيستمر في “باب الحارة” حتى “يحلق شوارب الأبطال” ويصبح في زمننا الحالي حيث سيلبس الممثلين “طقومة ويحقلوا الشوارب”، حسب قوله.

وكشف منتج باب الحارة بأنه يطمح لإيصال العمل إلى العالمية، مشيراً إلى أنه سيضيف في مواسمه المقبلة ممثلين من جنسيات عربية مختلفة.

وأعلن قبنض عن مشاركة ممثلين وممثلات من لبنان في الموسم الثاني عشر من باب الحارة، رافضاً الكشف عن هوياتهم، مشيراً إلى أنه سيضم ممثلين من الأردن وبعدها السعودية في الأجزاء اللاحقة.

وأشار في تصريحاته إلى وجود تغييرات في شخصيات المسلسل والمخرج وكل كادر العمل بشكل دائم، باستثناء الكاتب مروان قاووق وجهة الإنتاج.

وحول الشخصية التي لن يتخلى عنها قبنض في أجزائه القادمة من العمل أكد أنه لاتوجد شخصية ثابتة، قائلاً :”يلي الو لزمة بيضل ويلي مالو لازمة بيروح عبيته”.

وأشار إلى أنه يمنع انضمام أي فنانة خضعت لحقن “البوتوكس” أو “الفيلر”، إلا إذا كانت قد نفخت بطريقة وصفها بالـ”معلمية”، مشدداً على أنه لن يوافق على انضمام أي فنانة خضعت لمثل هذه الأمور ويرفض توقيع أي عقد معها.

وعن الانتقادات التي تطال المسلسل بشكل دائم، أكد أنه ليس من الأشخاص الذين يتأثرون بالانتقادات، مشيراً إلى أن العمل يحظى بجماهيرية واسعة في الوطن العربي، وأن نسبة الانتقادات لا تقارن بما يمتلكه من شعبية.

وكان قبنض قد صرح في حديث إعلامي سابق، بأنه يهدف للاستمرار بإنتاج المسلسل حتى يستخدم أبطاله الهاتف الجوال.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.