طالبة مسلمة تتعرض للطرد من حافلة المدرسة بسبب حجابها !!

قامت سائقة حافلة مدرسية في ولاية “يوتا” الأمريكية بطرد طالبة مسلمة مرتين بسبب ارتدائها الحجاب، ما دفع أهلها إلى المطالبة باعتذار رسمي من الهيئة التعليمية.. ونقلت قناة “ABC News” الأمريكية عن الطالبة جنى بكير قولها: “الحجاب جزء من شخصيتي وهويتي وأحد تعاليم دين الإسلام الذي أفتخر باعتناقه”.

وأضافت جنى أنها شعرت بالإهانة والإحراج الشديد عندما منعتها السائقة من ركوب الحافلة المدرسية، حيث قالت السائقة حينها: “انزلي من الحافلة، أنتِ التي ترتدين قماشة على رأسك، أنتِ لا تنتمين إلى هنا”.

وفي السياق نفسه، قال راندال سبنسر، محامي العائلة: “إن الحادثة تجسد التمييز العنصري الذي يعاني منه الكثير من مسلمي الولايات المتحدة”، مشيراً إلى أن “عائلة الفتاة تطالب باعتذار رسمي للإهانة والتمييز العنصري الذي تعرضت إليه ابنتهم من جهة، ودورات توعية ضد العنصرية في المنطقة من جهة أخرى”.

يشار إلى أن هذه الظاهرة جاءت في ظل تنامي حوادث التمييز العنصري في أنحاء أمريكا، منذ فوز الرئيس المنتخب للبلاد دونالد ترامب في تشرين الثاني الماضي.

مقالات ذات صلة