شركة تفرض على موظفاتها أخذ إذن قبل الحمل

تسعى شركة صينية إلى تطبيق خطط تطالب فيها الموظفات لديها بأخذ موافقة مسبقة من أجل الحمل وتغريم أولئك اللواتي ينجبن أطفالاً من دون إذنٍ مسبق.

وأثارت تقارير بشأن هذه الخطط عاصفة كبيرة في وسائل الإعلام الصينية معربين عن استغرابهم وتعجبهم من هذا الأمر.

وجاء في وثيقة وزعت في شركة مالية تعنى بالقروض في مدينة جياوزو بمقاطعة هينان، وسط الصين، أن “العاملات المتزوجات اللواتي يعملن في المؤسسة منذ أكثر من عام هن الوحيدات اللواتي يمكن لهن التقدم بطلب الحمل والولادة وحجز مكان في الجدول المقرر لذلك.

وأضافت الوثيقة “على الموظفة أن تلتزم بشكل صارم بخطط الولادة عند الموافقة عليها، فيما سيتم تغريم أولئك اللواتي يحملن في خرق وانتهاك للخطط بما يؤثر على عملهن بمبلغ 1000 يوان (161 دولاراً)”.

فيما أقر ممثل الشركة بأنه تم إرسال تنويهاً للموظفات بهذا الشأن لكنه قال عنها مجرد مسودة يسعى من خلالها إلى الحصول على تعليقات وتعقيب من الموظفات حولها.

وجاء في الوثيقة أيضاً أن من تنتهك بنودها لن تحظى بترقية أو مكافأة، وسيتم إلغاء حوافزها والعلاوات الأخرى المتوقعة لها “إذا أعاق حملها طبيعة عملها بشكل كبير”، وفقاً لما ذكره موقع “بيزنيس إنسايدر”.

مقالات ذات صلة