سجين يشنق نفسه في قصر العدل بدمشق

انتحر سجين في القصر العدلي بدمشق باستخدام وشاحٍ كان يضعه على كتفيه كحبل مشنقة، في حادثةٍ هي الأولى من نوعها في تاريخ القصر.

وأكد مصدر قضائي لصحيفة “الوطن” أن سجيناً في القصر العدلي انتحر في النظارة بعد أن شنق نفسه بوشاح كان أدخله معه أثناء توقيفه، موضحاً أن السجين كان متهماً بارتكابه جريمة الدعارة وتم توقيفه مع زوجته.

وتابع المصدر بأن السجين طلب الذهاب إلى الحمام لقضاء حاجته وبعد مضي فترة من الزمن استفقده حرس النظارة إلا أنهم وجوده مشنوقاً ومعلقاً في الحمام.

وأشار المصدر إلى أن وقوع مثل هذه الحوادث يدل على أن هؤلاء الأشخاص يعانون أمراضاً نفسية ولذلك يتم التشديد عليهم أثناء توقيفهم بالسجن لكي لا يرتكبوا أعمالاً تضرهم أو تضر غيرهم.

وما زالت التحقيقات جارية لبيان إذا ما كان هناك ملابسات أخرى للواقعة والتي من المرجح أنها حادثة انتحار بسبب أن السجين الموقوف بجرم الدعارة كان يخشى على نفسه من البيئة الاجتماعية التي ينتمي لها.

مقالات ذات صلة

أضف تعليق