رنا الأبيض: أزواجي كانوا يدعوا عليي بسبب المشاهد الحميمية

رصد|| أثر برس  أكدت الفنانة رنا الأبيض أنها لم تعد مضطرة أن تبرر للجمهور قيامها بأدوار جريئة، فهي حالة طبيعية يعيشها أي إنسان.

وتحدثت خلال لقاء مع برنامج “إنسان” عن حياتها الخاصة مبينة أنها تزوجت منذ أن انتهت من البكالوريا، حيث تزوجت من والد ابنها “يوشع”، وتزوجت بعده من زوجها الثاني الذي انفصلت عنه منذ عامين، مشيرة إلى أنها كانت متزوجة في المدة التي عاشت فيها بالوسط الفني، ورغم ذلك كانت تطالها الإشاعات والاتهامات بحصولها على الأدوار الجريئة.

وبينت رنا أن أزواجها لم يتقبلوا الأدوار الجريئة أو “الحميمية” التي تقوم بها، قائلة: “كانوا دائما يضلو يدعو عليي”.

وأوضحت أن زوجها الثاني كان من الوسط الفني، فقد كان عارفاً بحدود هذه المهنة والأمور التي من المفترض أن تقوم بها خلال التمثيل، ولكن لم يكن متفهماً لذلك.

كما كشفت رنا أنها تعرض للخيانة الزوجية مرتين في خلال زواجها، وأن الخيانة والانفصال في المرة الثانية تسببا لها بجلطة في عينها وقدمها.

وذكرت رنا الأبيض أنها تتقصد أن تثير ضجة من خلال صورها التي تنشرها، ويتكلم الناس عنها، مؤكدة على أن المصمم يبذل مجهوداً كبيراً من أجل ما يراه الناس، لكن البعض يركز على المناطق التي يريدها في جسدها.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.