خبراء التغذية يتحدثون عن مشروب يزيل السموم من الجسم في الصباح ويدعمه بالفيتامينات

أفاد خبراء التغذية بأن الفترة الصباحية هي أفضل فترة لإزالة السموم من الجسم وتعزيز الصحة والحفاظ على توهج البشرة أيضاً.

ووفقاً لموقع “تايمز ناو نيوز”، فإن الخبراء أوضحوا أن هناك العديد من العوامل التي قد تؤثر على مستويات السموم في الجسم، بما فيها الأطعمة والمشروبات التي يتم إدراجها في النظام الغذائي، وعادات نمط الحياة السيئة مثل التدخين.

ونصح الخبراء، بمشروب الشمندر والتفاح والجزر لإزالة السموم من الجسم، الذي يجب أن تستهلكه يومياً في الفترة الصباحية لضمان تعزيز صحة الجسم وخلوه من آثار السموم الضارة.

ويعزو الخبراء السبب، في كون الشمندر والتفاح والجزر جميعها مغذية وغنية جداً بمضادات الأكسدة، ويعد الشمندر مصدراً غنياً بالمركبات الكيميائية النباتية التي تشمل حمض الأسكوربيك والكاروتينات والأحماض الفينولية والفلافونويد، والبيتالين التي لديها قدرات عالية مضادة للأكسدة ومضادة للالتهابات.

وذكر الخبراء أن التفاح غني جداً بالفيتامينات والزنك والمواد الغذائية والمعادن الأخرى، كما أنها ذات أثر خفيف على المعدة، والجزر أيضاً غني بفيتامين A وفيتامين E،  ويحتوي على العديد من مضادات الأكسدة الهامة المفيدة والضرورية للجسم.

كيفية تحضير المشروب المذكور:

ـ خذ قطعة صغيرة من الشمندر وتفاحة صغيرة واحدة وجزرة صغيرة ولتراً من الماء، ثم قم بتقطيعها كلها في قطع صغيرة وأضف إليها الماء.

ـ اترك المزيج يختمر لمدة 3 إلى 4 ساعات، أو طوال الليل، ثم اشربه في الصباح الباكر، ويمكنك شربه في فترات الظهيرة أيضاً.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.