حاولوا سحب هاتف من حفرة للصرف الصحي.. فكانت نهايتهم داخلها!

ذكر المكتب الصحفي لمصلحة الطوارئ في أوزبكستان أن ثلاثة أشخاص توفوا نتيجة تسممهم بالغازات، بعد سقوطهم في حفرة لمياه الصرف الصحي في أحد المنازل شرق البلاد.

إذ أوضحت مصلحة الطوارئ بأن امرأة  تسكن في دائرة “يانغيكورغان”، اتصلت بشخصين من الأهالي لمساعدتها على استخراج هاتفها المحمول الذي وقع منها في الحفرة، وبعد أن نزل الاثنان فقدا وعيهما تحت تأثير الغازات، وقامت المرأة باستدعاء طبيب لمساعدتهما، إلا أنه فقد وعيه أيضاً أثناء نزوله إلى الحفرة.

وفي نتيجة الحادثة، توفي الرجلان قبل إسعافهما، بينما فارق الطبيب الحياة داخل سيارة الإسعاف في الطريق إلى مستشفى.

كما أعلنت مصلحة الطوارئ أن سبب الوفاة هو الاختناق بسبب نقص الأوكسيجين في الهواء، الذي احتوى خليطاً من الغازات السامة.

 

وأضاف المكتب الصحفي التابع لمصلحة الطوارئ أنه تم فتح تحقيق في الحادثة.

مقالات ذات صلة

أضف تعليق