القوات الأمريكية تبدأ بسحب معداتها من سوريا

بعد تناقض التصريحات والأحاديث عن مصير قرار الانسحاب الأمريكي من سوريا، قامت القوات الأمريكية بخطوة عملية، حيث بدأت بسحب عتادها إلى خارج سوريا.

وقال الكولونيل الأمريكي شون رايان: “إن التحالف بدأ عملية انسحابنا المدروس من سوريا، وحرصاً على أمن العمليات، لن نعلن جداول زمنية أو مواقع أو تحركات محددة للقوات”، وفقاً لما نقلته وكالة “رويترز”.

كما أكد المتحدث باسم البنتاغون، شين روبرتسون، أن العسكريين الأمريكيين لم ينسحبوا بعد والعمليات حالياً تقتصر على سحب المعدات، وقال “إن التحالف نفذ إجراءات لوجيستية لدعم عملية الانسحاب ولكنه لم يذكر تفاصيل”، مضيفاً أن “الانسحاب يعتمد على ظروف العمليات على الأرض بما في ذلك الحوار مع حلفائنا وشركائنا ولا يخضع لجدول زمني عشوائي”.

وحول الأماكن التي تم سحب المعدات العسكرية الأمريكية، نقلت وكالة “باسنيوز” الكردية عن مصدر رفض الكشف عن هويته قوله: “إن الولايات المتحدة قامت بسحب بعض المعدات العسكرية من منطقة رميلان في ريف القامشلي ومن قاعدة مطار كوباني شمال سوريا إلى إقليم كوردستان العراقي” مضيفاً أنه “إلى جانب ذلك قامت بسحب بعض جنودها من كوباني ورميلان بشكل سري جداً”.

ويأتي هذا الانسحاب العملي للقوات الأمريكية من سوريا، بالتزامن مع محاولات العديد من المسؤولين الأمريكيين لإقناع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بالتراجع عن قراره المتعلق بالانسحاب من سوريا.

مقالات ذات صلة

أضف تعليق