الــ”واي فاي” يساعد على قياس صحة الجسم.. كيف؟

أفاد علماء تابعون لمعهد “ماساتشوستش” الأمريكي بأنهم توصلو لتقنية جديدة تساعد على قياس المؤشرات الصحية لجسم الإنسان وذلك عن طريق الــ”واي فاي”.

ونقلت مصادر إعلامية عن العلماء قولهم: “في الوقت الذي أصبحت فيه الحركة الفيزيائية للإنسان أقل من السابق بسبب طبيعة العمل المكتبية، بدأ خبراء الصحة يولون اهتماماً بالغاً بقياس معدل حركة الجسم اليومية، واستخدام كافة الوسائل التكنولوجية المتاحة لضبط معدلاتها”.

وفي خطوة جديدة متطورة توصل العلماء في المعهد المذكور لصناعة جهاز جديد أطلقوا عليه اسم “WiGait” مزود بأجهزة استشعار متطورة قادرة على إرسال إشارات راديو مطابقة لإشارات الـ”واي فاي”.

وبحسب العلماء فإن هذا الجهاز الذي يرسل إشارات أضعف من تلك التي ترسلها الراوترات المنزلية، والهواتف المحمولة، مزود بشاشة تظهر انعكاسات إشارات الراديو عن جسم الإنسان، لتفسر أي خلل أو حركة غير اعتيادية من الممكن أن تكون مؤشراً لمرض ما، مضيفين أنه يُعتبر أول جهاز في العالم يستخدم تقنية الــ”واي فاي” للقيام بمثل تلك المهمة.

جدير بالذكر أن باحثون من جامعة “كاليفورنيا” الأمريكية طوروا سابقاً تقنية تعتمد على الـ “واي فاي” لإحصاء عدد الأشخاص الموجودين في غرفة، أو مكان مغلق، بهدف ضبط أجهزة التكييف بما يتناسب مع عدد الأفراد.

مقالات ذات صلة
أضف تعليق