الخبراء: الطفل البكر يواجه مشكلة لا يواجهها أشقاؤه لكنه الأذكى بينهم

أكد الخبراء أن ترتيب الطفل في الأسرة يلعب دوراً كبيراً في تكوين شخصيته وطباعه، فضلاً أن ترتيبه ينعكس أيضاً بشكل مباشر على حالته الصحية، إذ بينت الدراسات أن الطفل البكر معرض لمواجهة مشاكل لايواجهها أشقاؤه.

وأوضح الخبراء في دراستهم أن الطفل البكر أكثر عرضة من أشقائه للبدانة وللدهون الثلاثية التي تؤدي الى ارتفاع ضغط الدم.

ولفت الخبراء إلى أنهم قاموا بتحليل البيانات الصحية لأكثر من 400 ألف شخص على مدى حوالي 25 عاماً، لتبين البيانات أنّ الأطفال البكر أكثر عرضة للسمنة بمعدل 5% وأكثر عرضة بمعدل 7% لضغط الدم مقارنة مع الأطفال الذي يحتلون ترتيب مختلف في العائلة.

وأردف الخبراء كلامهم قائلين: إن “الإفراط في تدليل الطفل البكر بواسطة الأطعمة وعدم خبرة الأهل الكافية في تجربتهم الأولى بالأطعمة التي تضر بالطفل وتسبب له البدانة قد تكون عاملاً أساسياً في تعرض الطفل البكر للبدانة”.

يذكر أن الكثير من الدراسات السابقة كانت قد بينت أن الطفل البكر قد يكون أذكى من اشقائه نظراً إلى اهتمام والديه كثيراً في تحصيله العلمي وتشجيعه على التعلم بالإضافة إلى حماسهما لاكتسابه مهارات تعليمية.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.