احذروا تناول الطعام بمفردكم

توصل علماء من كوريا الجنوبية إلى نتائج تبين أن تناول الإنسان للطعام منفرداً يزيد من خطر إصابته بمتلازمة الأيض.

وتؤكد الكثير من الدراسات والبحوث الطبية على أن نوعية الغذاء تعتبر أحد أهم العوامل المؤثرة على استقلاب المواد في الجسم، لكن دراسة قام بها علماء من كوريا الجنوبية مؤخراً بينت أن العامل النفسي وتناول الطعام بشكل منفرد لا تقل أهمية في التأثير على عملية الأيض.

وتوصل العلماء إلى تلك النتائج بعد أن قاموا بدراسة الحالة الصحية لنحو 7800 شخص، حيث قاموا بمراقبة الحالة السريرية للمتطوعين على مدى سنة تقريباً.

وأظهرت نتائج الدراسة أن الرجال الذين كانوا يتناولون الطعام بمفردهم لمرتين على الأقل باليوم، كانوا عرضة للإصابة بمتلازمة الأيض ومضاعفاتها الصحية بمعدل 64% أكثر من الذين يتناولون الطعام مع أسرتهم أو برفقة الأصدقاء.

أما النساء اللواتي فضلن تناول الطعام بمفردهن فكن معرضات للإصابة بمتلازمة الأيض بمعدل 29% أكثر من غيرهن، ولوحظت لديهن مشاكل في ارتفاع معدلات السمنة بمعدل 45% مقارنة بالنساء الأخريات.

يذكر أن متلازمة الأيض هي مزيج من الاضطرابات الصحية تنتج بصفة رئيسية عن زيادة الوزن والسمنة، وتتزامن تلك الاضطرابات عادة مع ارتفاع خطر الإصابة بأمراض القلب والشرايين وداء السكري.

مقالات ذات صلة

أضف تعليق