وفد عسكري أمريكي يتفقد مواقع لـ”قسد” شرقي الفرات

بالتزامن مع إعلان الإدارة الأمريكية عن رغبتها بالحفاظ على وجودها في مناطق شرقي الفرات السورية للسيطرة على حقول النفط هناك، وصل إلى مواقع “قوات سوريا الديمقراطية” شرقي الفرات وفد عسكري أمريكي في زيارة غير معلنة.

وأفادت وكالة “فرانس برس” أن وفداً عسكرياً أمريكياً تفقد أمس السبت مواقع لـ”قسد” شمال شرق سورية، حيث شوهدت أربع مدرعات ترفع العلم الأمريكي تدخل مركز قيادة “قوات سوريا الديمقراطية” في تلك المنطقة، إضافة إلى مركز لـ”الأسايش”.

تأتي الزيارة المفاجئة بعد يومين من تسيير القوات الأمريكية دورية من قاعدتها في مدينة رميلان في محافظة الحسكة وصولاً إلى بلدة القحطانية.

وأوضح مصدر عسكري في “قوات سوريا الديمقراطية” رفض كشف هويته أن القوات الأمريكية بحثت مسألة الحفاظ على وجود عسكري لها شرقي الفرات، وذلك بعد مشاركته في اجتماع بين الأمريكيين وعناصر من “قسد”، وفقاً لما نقلته وكالة “فرانس برس”.

يشار إلى أن الإدارة الأمريكية تشدد على رغبتها بالحفاظ على وجودها عند حقول النفط السورية، وتعمل على إرسال قواتها إلى شرق الفرات السوري وإنشاء قواعد جديدة.

يذكر أن تقارير وزارة الدفاع الروسية وعدة تقارير لخبراء السوريين أثبتت عمليات تهريب النفط التي قامت بها الولايات المتحدة الأمريكية إلى خارج سورية.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.