وفاة طفلة سورية بسبب الإجراءات الأردنية

أفاد موقع تلفزيون “الخبر” السوري، بأن الطفلة خديجة كريم المطلق توفيت بسبب غياب الرعاية الصحية عن مخيم الركبان الحدودي مع الأردن.

وأوضح الموقع السوري، أن الطفلة تبلغ من العمر 4 أشهر، وتوفيت بسبب سوء حالتها الصحية وعدم توفر النقاط الطبية اللازمة في المخيم.

ولفت الموقع المذكور، إلى أن “الإدارة المدنية للمخيم” اتهمت الأردن بمنع النقطة الطبية التابعة لـ “يونيسف” والوحيدة في المخيم من استقبال الحالات المرضية، إضافة إلى توجيه اللوم على الأردن الذي يرفض دخول المرضى إلى أراضيه.

ويعيش سكان مخيم الركبان أوضاع إنسانية صعبة، وسط تردي الأوضاع الصحية ما تسبب بوفاة أكثر من 15 شخص خلال الأشهر الستة الماضية، خاصة مع أجواء البرد الحالية وتردي الأحوال الجوية في المنطقة الصحراوية.

ويقيم في مخيم الركبان أكثر من 50 ألف شخص أغلبهم من النساء والأطفال، ويقع داخل “منطقة عدم اشتباك” أقامتها القوات الأمريكية على أراضٍ سورية احتلتها بحجة أنها تهدف إلى حماية قواتها في قاعدة التنف، في الوقت الذي تقدم فيه هناك ملاذاً آمناً للمسلحين.

مقالات ذات صلة

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.