أثر برس

الثلاثاء - 23 أبريل - 2024

Search

نسبة الحوالات المالية في سوريا ترتفع للضعف تزامناً مع حلول شهر رمضان

by Athr Press B

خاص|| أثر برس كشفت عدة شركات لتحويل الأموال في دمشق أن نسبة الحوالات المالية التي تصل إلى السوريين من أبنائهم في الخارج ازدادت مع حلول شهر رمضان.

وأوضح مصدر في إحدى الشركات أن نسبة الحـوالات ازدادت الضعف هذا الشهر، مضيفاً: “المبالغ أصبحت مضاعفة فمن كان يرسل مليوني ليرة صار يرسل ضعفها وبنفس الوقت لا تسلم دفعة واحدة إنما على دفعات وذلك نظراً لصدور قرار بامتلاك صاحب المبلغ سجل تجاري حتى يتمكن من استلام الحوالة كاملة ومن لا يملك يقوم تسلمها على دفعات”.

فيما صرح مصدر آخر في شركة تحويل أخرى بدمشق لـ”أثر” بأنه ومن بداية شهر آذار الجاري وتزامناً مع تحضير الناس لاستقبال شهر رمضان زادت الـحوالات بنسبة 50%، لافتاً إلى أن أغلب الحوالات تأتي من العراق والإمارات ودبي والأردن وغيرها.

وأشار مصدر في إحدى شركات التحويل إلى أن إجمالي تسليم الحوالات في شركته بلغ في العشرة أيام الماضية 350 مليون ليرة، ومن المتوقع أن تزداد وبمبالغ مضاعفة تزامناً مع قدوم شهر رمضان؛ ثم تعود لترتفع مع قدوم عيد الفطر المبارك.

وتساهم الـحوالات المالية المرسلة للسوريين بسد مصاريف شهر رمضان نظراً لارتفاع أسعار المواد الغذائية ومتطلبات الشهر.

ومطلع العام الجاري، كشف مدير إحدى شركات الحـوالات بدمشق (فضّل عدم الكشف عن اسمه) أن السوريين المغتربين يلجؤون إلى تحويل الأموال إلى أهلهم وأقاربهم بسبب سوء الأوضاع الاقتصادية، مضيفاً لـ “أثر”: “نسبة الحـوالات ارتفعت عن العام الماضي بحوالي 30% نظراً لارتفاع الأسعار وقلة الوقود التي تعجز 40% من العائلات عن تأمينه”.

بدوره، مسؤول في شركة أخرى للحوالات بدمشق قال حينها لـ “أثر”: “يصل إل سوريا شهرياً أكثر من 6 ملايين دولار حوالات من المغتربين”، لافتاً إلى أن أكثر الدول التي يتم تسلم حوالات مالية منها هي ألمانيا وتركيا والعراق والإمارات والسويد.

دينا عبد

اقرأ أيضاً