مفوضية حقوق الإنسان: 536 ضحية وأكثر من 23 ألف إصابة منذ بدء احتجاجات العراق

أعلنت مفوضية حقوق الإنسان في العراق، اليوم الإثنين، عن إحصائية جديدة حول عدد ضحايا الاحتجاجات التي انطلقت في شهر تشرين الأول من عام 2019 الفائت.

ووفقاً لموقع “الحرة”، فإن عضو المفوضية علي البياتي أصدر بياناً أوضح فيه أن “عدد الضحايا حتى 30 كانون الثاني الفائت بلغ 536 بينهم 17 رجل أمن، فيما بلغ عدد الإصابات 23545، بينما عدد المعتقلين بلغ 2713”.

وأضاف البياتي في بيانه أيضاً أن “عدد المختطفين بلغ 72 محتجاً، قد تم إطلاق سراح 22 منهم فقط، وكانت حالات الاغتيال 49 حالة أدت إلى القتل، بينما هناك 13 إصابة، وفشلت 14 محاولة”، لافتاً إلى أن عدد إجمالي الأضرار في المباني العامة والخاصة بلغ 418”.

أيضاً، السلطات العراقية تحدثت أمس الأحد، عن سقوط مئات الضحايا في الاحتجاجات المستمرة منذ أكثر من 4 أشهر، حيث أفادت إحصائية صادرة عن دوائر الصحة في المحافظات العراقية بـ “سقوط 394 قتيلاً من المدنيين، و5 من القوات الأمنية منذ الـ 25 من شهر تشرين الأول الفائت”.

وكانت مفوضية حقوق الإنسان قد أصدرت بياناً يتعلق بحصيلة الضحايا والإصابات بعد شهر من بدء التظاهرات أي في شهر تشرين الثاني الفائت، حيث بلغ عدد الضحايا حينها 339، بالإضافة إلى وجود 16 ألف إصابة، لكن الحصيلة ازدادت ومن المتوقع أن تزداد في الفترة المقبلة.

تجدر الإشارة إلى أنه منذ مطلع شهر تشرين الأول الفائت، تشهد بغداد ومدن جنوبية عدة احتجاجات دامية تسفر عن ضحايا، بسبب الصدامات التي تحدث بين المحتجين والقوات الأمنية.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.