محافظة اللاذقية تستنفر بعد دخول مياه الأمطار لبعض المنازل وغمرها لأراضي زراعية

خاص || أثر برس تسببت الأمطار الغزيرة التي تشهدها محافظة اللاذقية منذ يومين وعدم قدرة فتحات وأقنية التصريف المطري والصرف الصحي على استيعاب كميات الأمطار والمياه، بحدوث فيضانات في عدد من أحياء المدينة حيث دخلت مياه الأمطار إلى منازل المواطنين الأرضية وخاصة في أحياء الغراف بالرمل الجنوبي والأوقاف والدعتور في مدينة اللاذقية.

وقال عدد من أهالي مدينة اللاذقية الذين غمرت مياه الأمطار منازلهم لموقع “أثر برس”: “منذ ليل الأمس ونحن نعاني من دخول مياه الأمطار إلى منازلنا التي تحولت إلى مسابح، والأسوأ من ذلك أنه لا حل مع هذه المياه المتدفقة بقوة إذ لا سبيل إلى دفعها للخارج لأن الشوارع تحولت إلى أنهار جارفة”.

فيضانات في اللاذقية
فيضانات في اللاذقية

وتحدث الأهالي عن الأضرار التي تكبدوها نتيجة تعرض أثاث منازلهم للتلف نتيجة مياه الأمطار التي غمرت معظمها.

جبلة:

ريف مدينة جبلة لم يكن بمنأى عن الفيضانات التي حدثت في عدد من القرى، اذ أدى ارتفاع منسوب المياه فوق مستوى قنوات الري وسواقي المياه إلى تحول الشوارع لأنهار ما سبب معاناة كبيرة للأهالي الذين أطلقوا نداءات استغاثة للبلديات ومديرية الموارد المائية حتى تنجدهم بحلول إسعافية تنقذ أثاث منازلهم التي غمرتها المياه.

وتسببت الفيضانات بجرف بعض المحاصيل الزراعية التي كانت معروضة للبيع في سوق الهال في قرية رأس العين التي تحول فيها الشارع الرئيسي إلى سيل، كما تسببت الفيضانات بغمر أراض زراعية ودخلت المياه إلى عدد من منازل المواطنين في قرى بسيسين والزهيريات والأشرفية والعيدية المحاذية لقنوات الري.

رد المحافظة:

مصدر في محافظة اللاذقية قال لموقع “أثر برس” إنه لمعالجة حالات الاختناقات كلفت محافظة اللاذقية جميع المديريات المعنية فيها باستنفار أطقمها وآلياتها، ومنهم مديريات الخدمات الفنية والزراعة والإصلاح الزراعي والموارد المائية وفروع مؤسسات وشركات الإنشاءات والإسكان العسكرية والبناء والتعمير والصرف الصحي وفوج الإطفاء والدفاع المدني إلى جانب الخدمات والصيانة بمجلس مدينة اللاذقية.

بدوره، قال مدير شركة الصرف الصحي المهندس رفيق نوفل لموقع “أثر برس”: “حدثت حالات اختناقات في المدينة نتيجة الأمطار الغزيرة، وتوزعت ورشاتنا على عدد من الأحياء حيث تعمل الورشات على معالجة الاختناقات في حي الغراف بالتعاون مع الجهات العامة المعنية الأخرى، الناجمة عن امتلاء القناة المطرية وعدم قدرتها على تصريف الوارد المائي اضافة إلى معالجة اختناقات في حي الدعتور وبجانب وحدة المياه”.

وأكد نوفل أنه وصلت للشركة عدة شكاوى من مواطنين دخلت المياه إلى بيوتهم والتي هي أدنى من منسوب الرصيف بعمق من متر إلى مترين في الأقبية مبيناً أن يتم العمل على معالجتها، وأن الشركة جاهزة لتلقي اتصالات المواطنين ومعالجة شكاويهم على الرقم 2211003 .

باسل يوسف – اللاذقية

 

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.