متجاوزاً 270 ألفاً.. سعر الذهب يواصل ارتفاعه في سوريا

ارتفع سعر غرام الذهب في سوريا اليوم الأربعاء، ما يقارب 2000 ل.س، متجاوزاً 270 ألف ل.س.

ووفق نشرة أسعار جمعية الصاغة لليوم الأربعاء الواقع في الثلاثين من تشرين الثاني، فإن سعر غرام الذهب عيار 21 قيراطاً سجل 272 ألف ل.س للمبيع، و271500 ل.س للشراء، على حين بلغ سعر الغرام عيار 18 قيراطاً 233143 ل.س للمبيع، و232643 للشراء.

وطالبت جمعية الصاغة بعدم الانجرار وراء الأسعار الوهمية المخالفة للتسعيرة النظامية للجمعية.

كما شددت جمعية الصاغة على الحرفيين بضرورة الالتزام بالتسعيرة الصادرة عنها، مؤكدةً أن أي مخالفة بيع أو شراء الذهـب بسعر أعلى من التسعيرة يتحمل الحرفي المساءلة القانونية.

وكان رئيس جمعية الصاغة غسان جزماتي، علّق على تذبذب سعر الذهب وارتفاعه ارتفاعاً قياسياً، حيث قال: “إن السعر هو صورة حقيقية بل ومتهاودة لواقع الحال”، مبيناً أن السعر ارتفع على المستوى العالمي، ناهيك عن تقلّب سعر الصرف في السوق الموازية ما خلق حالة من الاهتزاز في أسس التسعيرة عموماً.

ولفت إلى أن السعر من الناحية الاقتصادية البحتة يجب أن يكون مسايراً لسوية الأسعار في الدول المجاورة حفاظاً على مخزون البلاد من الذهب، ومن جهةٍ أخرى أن من غير المعقول أن يكون السعر في بيروت على سبيل المثال 270 ألف ليرةً سورية بما يعادلها ويكون في دمشق 220 ألف ليرةً، معتبراً أن هذه الحالة ستفتح باباً واسعاً أمام تهريب الذهب ما يعني استنزاف الثروة القومية لسوريا، بحسب صحيفة “الثورة” الرسمية.

أثر برس

مقالات ذات صلة