لزيادة الحماية.. فيسبوك تختبر استخدام البصمة في تطبيق ماسنجر

بدأت شركة فيسبوك باختبار ميزة جديدة في تطبيق التواصل ماسنجر، تتيح للمستخدم زيادة الأمان وحماية التطبيق من المتطفلين باستخدام بصمة الوجه أو الأصبع.

وذكر موقع “Engadget” الأميركي، أن حماية ماسنجر ستتبع ما هو متبع في إعدادات نظام التشغيل، فعلى سبيل المثال، لو عيّن المستخدم أن يفتح التطبيق ببصمة الوجه، فإن هذا الخيار سيتم تطبيقه داخل الماسنجر، وسيطلب ماسنجر من المستخدم تأكيد هويته حتى فك قفل الهاتف وبذلك يكون لدى المستخدم حماية مضاعفة.

ولفت إلى أن فيسبوك لديها عدة مدد زمنية تُسمح للمستخدم كمهلة إضافية لا داعي خلالها تأكيد الهوية بعد الخروج من التطبيق، أي يمكن تعيين مدة 1-15-60 دقيقة بعد الخروج من التطبيق ولو دخل خلالها المستخدم، فلا داعي حينها لتأكيد الهوية مجدداً، وهناك خيار بطلب التأكيد في كل مرة يدخل المستخدم فيها إلى التطبيق.

وتعمل الشركة على إضافة مزايا جديدة لإقناع المزيد من المستخدمين بالاعتماد على تطبيق ماسنجر بدلاً من اللجوء لبدائل، حيث شهدت تطبيقات التواصل الآمنة مثل “Signal” نمواً كبيراً في أعداد مستخدميها مؤخراً.

وأوضح الموقع أن رسائل ماسنجر ليست مشفرة بشكل افتراضي، وإذا أراد المستخدم حماية التواصل من المتطفلين، فالأفضل له استخدام خاصية المحادثة السرية حصراً.

وقبل أيام أطلقت الشركة ميزة صندوق بريد الأعمال “Business Inbox” ضمن تطبيق ماسنجر، وذلك لمساعدة الأنشطة التجارية على الاستجابة لرسائل العملاء والتبديل بسهولة بين حساباتهم الشخصية وحسابات الأعمال، موضحةً أن الشركات الصغيرة تحتاج إلى أدوات موثوقة وسهلة الاستخدام للمساعدة في تنمية حضورها على الإنترنت والتواصل مع العملاء.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.