في طرطوس واللاذقية.. أسواق شعبية لبيع منتجات الفلاحين والمنتجين مباشرة للمستهلكين

خاص || أثر برس في إطار توجهات الحكومة لإقامة أسواق بيع مباشر توفر المنتجات الزراعية والاستهلاكية من المنتج إلى المستهلك مباشرة وبأسعار منافسة للأسواق، تقوم محافظة اللاذقية بتجهيز ساحتين لتدخلا الخدمة مطلع الأسبوع المقبل، في حين جهّزت محافظة طرطوس 9 ساحات لإقامة تلك الأسواق وقد تمت المباشرة بعمليات البيع فيها.

في طرطوس، قال مصدر في مجلس محافظة طرطوس لموقع “أثر برس” إنه تم الانتهاء من تجهيز الساحات في المحافظة وتم بدء البيع فيها منذ الاثنين الماضي وهي تلاقي إقبالاً جيداً من قبل المواطنين، موضحاً أنه في مدينة طرطوس تم تجهيز ساحة في شارع النزهة على الرصيف الجنوبي غرب شارع الثورة، وفي كراج الحجز قرب مشفى التوليد، وساحة في شارع عمر المختار، وساحة قرب فرع الطلائع بطرطوس، بواقع خمسة أيام في الأسبوع.

وأضاف المصدر: كما تم تجهيز سوق الباعة الجديد ضمن مدينة بانياس بجانب شعبة التجنيد خلال كامل أيام الأسبوع، فيما تم تجهيز ساحة دوار بجانب المصرف الزراعي في مدينة الشيخ بدر بواقع يومين في الأسبوع.

وفي مدينة القدموس تم تجهيز ساحة حديقة المقص، وساحة مقابل المستوصف بواقع 4 أيام في الأسبوع، أما في مدينة صافيتا فقد تم تجهيز جزء من الساحة التنظيمية على طريق الكورنيش الشمالي مقابل ثانوية الشهيد عفيف نصر بواقع يومين في الأسبوع، وفي مدينة الدريكيش جهزت ساحة الشيخ منصور بواقع 5 أيام في الأسبوع.

وأكد المصدر أنه تم تجهيز الساحات لإقامة أسواق شعبية بهدف تسهيل عملية تسويق المنتجات الزراعية وبيع منتجات الفلاحين والمنتجين إلى المستهلكين بشكل مباشر بدون حلقات وساطة تجارية، وبيعها مباشرة للمواطنين بما يحقق فكرة وصول المنتجات من المنتج إلى المستهلك مباشرة دون وسطاء وتكاليف إضافية سواء كانت زراعية أو حرفية أو غيرها.

وأشار المصدر إلى أنه تم التنسيق مع فرع المؤسسة السورية للتجارة بطرطوس من أجل تغذية الساحات والمواقع التالية بالمواد والبضائع المتوافرة في صالاتها.

إلى اللاذقية، قال رئيس مجلس مدينة اللاذقية المهندس أحمد الحلاق لموقع “أثر برس”: “تعمل ورشاتنا على تأهيل ساحتين، الأولى في ساحة البولمان والثانية في المشاحير بالقرب من قنينص، وتم تجهيزهما كسوقين لعرض منتجات المزارعين والمنتجين إلى المستهلك مباشرة بدون حلقات وساطة تجارية، وسيتم وضعهما بالخدمة مطلع الأسبوع المقبل”.

وأشار الحلاق إلى أنه تم تأهيل ساحة بالقرب من كراجات البولمان وقد بلغت نسبة التنفيذ فيها نحو ٨٠%، بينما تعمل ورشات الخدمات والصيانة على تأهيل الموقع العام للساحة بالقرب من حي قنينص حيث تم ترحيل الأتربة من الساحة لتباشر الورشات بأعمال وضع طبقة من المقشوط الزفتي ودحلها وتقسيمها وفق احتياجات السوق إلى قطاعات بمساحة من 4 لـ 6 أمتار لكل مستفيد.

ولفت الحلاق إلى أن الهدف من إنشاء هذه الأسواق أن تكون مصادر دخل للمزارعين والمنتجين عبر تسهيل تسويق منتجاتهم وتوفير هذه المنتجات بأسعار مناسبة للمواطنين، موضحاً أن المزارعين والمنتجين يستطيعون أن يعرضوا أي منتج غذائي وبيعه مباشرة للمستهلك بدون أي وساطة تجارية وبأسعار أرخص من الأسواق تحقق الفائدة للمنتج والمزارع من جهة وللمستهلك من جهة ثانية، مؤكداً أن مجلس المدينة سيراقب عمل الأسواق وعملية البيع، كما سنعمل على توفير كل التسهيلات اللازمة لإنجاح هذه التجربة، مع خطة للتوسع في هذه الساحات لتشمل عدة أحياء وضواحي في مدينة اللاذقية.

باسل يوسف – (اللاذقية – طرطوس)

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.