فلاحو ريف حمص: سلمنا قمحنا ولم نستلم ثمنه.. مدير المصرف الزراعي يوضح موعد تسليم المستحقات

خاص || أثر برس اشتكى عدد من الفلاحين بريف حمص الغربي لـ “أثر برس” تأخر المصرف الزراعي في تلكلخ في سداد ثمن القمح المسلّم لصومعة تلكلخ ما تسبب في تأخير تسليمهم دفعات جديدة من القمح للصومعة.

وقال رئيس جمعية الرياف الفلاحية رامز البعريني لـ”أثر برس”: “سلّمت القمح بقيمة 258 مليون ليرة سورية لصومعة حبوب تلكلخ في 26\5\2022، وُعدت باستلام ثمنه خلال مدة 72 ساعة من المصرف الزراعي ولكن تأخر التسديد ولم أستلم سوى دفعة من المبلغ 189 مليون بعد أكثر من 20 يوماً من تسليم القمح”، مضيفاً القول: “هناك وعود باستلام باقي المبلغ نهاية هذا الأسبوع”.

وأوضح البعريني أن ثمن القمح هو للفلاحين التابعين للجمعية ما وضعه في موقف محرج أمامهم نتيجة التأخر في تسليمهم ثمن الأقماح، لافتاً إلى أنه لم يستطع بعد تسليم قوائم القمح الجديدة التي بحوزته لحين استلام باقي المبلغ ما يؤخر عملية توريد الأقماح إلى الصومعة، مطالباً المصرف الزراعي بالإسراع في عملية سداد ثمن الأقماح، مشيراً إلى أنه أبلغ الجهات المعنية بعملية استلام الأقماح ولكن لم يحرّكوا ساكناً.

وفي رده على الشكوى قال مدير المصرف الزراعي في تلكلخ محمد حمدوش لـ “أثر برس”: “إن سبب تأخر سداد ثمن الأقماح  للمزارعين هو تأخر وصول القوائم من صومعة تلكلخ ومن ضمنها قوائم جمعية الرياف”، موضحاً أنها وصلت بتاريخ 13\6\2022 قوائم بقيمة 5 مليار و600 مليون ليرة سورية، وتم صرف نحو 4 مليار و200 مليون خلال أربعة أيام للفلاحين المستحقين وذلك لنحو 100 جمعية فلاحية إضافة للأفراد، مبيناً أنه تم توزيع المبلغ بشكل متوازن بحيث يحصل الجميع على مبلغ أولي، مؤكداً أنه سيتم صرف باقي المبالغ خلال الأيام القادمة، لافتاً إلى أن الأمر مرتبط بوصول المبالغ المستحقة من فرع مصرف سوريا المركزي بحمص.

من جهته قال مدير فرع السورية للحبوب بحمص المهندس سمير سلامى لـ “أثر برس”: “إن سبب التأخر في رفع القوائم إلى المصرف الزراعي في تلكلخ يعود إلى تعديل برنامج الشراء المعمم على جميع مراكز استلام القمح”، مبيناً أنه حالياً يتم رفع القوائم إلى جميع المصارف خلال 24 ساعة من استلام القمح، مشيراً إلى أنه حالياً في حال تأخر سداد ثمن القمح لأي جمعية أو فلاح، يكون من المصرف الزراعي.

أسامة ديوب – حمص

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.