سورية.. شركات طيران جديدة في المراحل الأخيرة من الترخيص

كشف مدير المؤسسة العامة للطيران المدني باسم منصور عن وجود 3 شركات طيران وطنية في مراحل الترخيص الفعلي، ومنها وصل إلى المرحلة الأخيرة من الترخيص، معلناً عن تقدم أكثر من 20 شركة بطلبات للحصول على ترخيص.

وأوضح منصور لصحيفة “الوطن”، أن وزير النقل علي حمود أصدر مؤخراً قرار رقم 17 لعام 2020، الخاص بترخيص شركات الطيران، بهدف تسهيل عمل الشركات الراغبة في الحصول على ترخيص، وضمان عدم الإتجار بشهادة المشغل الجوي.

واشترط القرار لترخيص الطيران وجود شهادة تسجيل شركة وفق القوانين والأنظمة النافذة في الجمهورية العربية السورية، وألا يقل رأسمال الشركة عند التأسيس عن 500 مليون ليرة سورية من دون ثمن الطائرات.

كما يتوجب أن تكون الطائرة التي ينوي المستثمر/ المشغل تشغيلها مملوكة أو مستأجرة بقصد الشراء، إضافةً إلى أن يكون مقر الأعمال الرئيسي للمستثمر في سورية، وأن يكون مسجلاً في السجل التجاري.

وفيما يخص بالطائرة، اشترط القرار ألا يزيد عمر الطائرة عن 20 سنة لطائرة نقل الركاب، و25 سنة لطائرة الشحن وذلك بدءاً من تاريخ الصنع، ولا يجوز أن يقل الوزن الأعظمي لأي طائرة عند الإقلاع عن 5700 كغ، وألا يقل عدد مقاعدها عن 20 مقعداً، أما طائرة التكسي الجوي فتكون 19 مقعداً.

وبحسب القرار فيتوجب ألا يقل أسطول الطيران عن 3 طائرات لشركات نقل الركاب، ولا يقل عن طائرتين لشركات الشحن ونقل البضائع، و3 طائرات لشركات نقل الركاب والبضائع والشحن، ولا يقل عن طائرتين لشركة التاكسي الجوي.

كما أكد القرار على أن الموافقة الأولية لا تعتبر إذناً لمباشرة التشغيل ما لم يقترن ذلك بالحصول على الترخيص.

يشار إلى أنه في سورية تعمل حالياً شركة طيران خاصة واحدة هي “أجنحة الشام للطيران” التي انطلقت في 2007، إلى جانب شركة حكومية هي “مؤسسة الطيران العربية السورية”، المؤسسَة منذ 1946.

وتسعى العديد من شركات الطيران لمباشرة العمل خلال الفترة المقبلة، ولكنها لم تحصل حتى الآن على الترخيص النهائي للعمل من بينها شركة “فلاي أمان” الخاصة التي تنتظر.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.