ريف دير الزور .. ضحايا مدنيون جراء إطلاق النار على حافلة ركاب

قضى في المنطقة الشرقية عدد من المدنيين جراء إطلاق النار عليهم من قبل مجهولين، وذلك استمراراً لحوادث الفلتان الأمني المنتشرة في المناطق التي تسيطر عليها “قوات سوريا الديمقراطية” بدعم من قوات الاحتلال الأمريكي في دير الزور والرقة.

وأكد “المرصد” المعارض أنه نفذ مسلحان اثنان يستقلان دراجة نارية هجوماً على حافلة نقل ركاب ببلدة الحوايج في ريف دير الزور، وأطلقا النار عمداً على رجلين الأمر الذي أودى بحياتهما على الفور.

وأشار “المرصد” إلى أنه قضى عشرات المدنيين جراء حوادث مشابهة، من قبل مجهولين، دون أن تتمكن “قسد” من السيطرة على حالة الفلتان الأمني هذه، أو الكشف عن المسؤول على هذه الحوادث.

يشار إلى أن “قسد” تعمد في ظل هذا الفلتان الأمني إلى مداهمة منازل المدنيين واعتقال الشبان دون أن تكشف عن أي تهمة بحقهم، وأكدت وسائل إعلام معارضة على أنه خلال اليومين الفائتين اعتقلت “قسد” بمساندة طائرات “التحالف الدولي” أكثر من 30 شاب.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.