حلب: إصابات بين المدنيين بانفجار قنبلة بسبب خلاف على شراء كيلو حلويات

خاص || أثر برس أصيب 7 أشخاص على الأقل بجروح متفاوتة، جراء انفجار قنبلة يدوية رماها أحد الشبان أثناء مشاجرة حدثت في حي صلاح الدين في حلب، فجر اليوم الثلاثاء.

وقال شهود عيان لـ “أثر” بأن ملاسنات كلامية كانت تدور بين ثلاثة شبان “زعران” أمام أحد محال بيع الحلويات قرب دوار صلاح الدين الرئيسي، بسبب خلاف على شراء كيلو من الحلويات، قبل أن تتطور الملاسنات إلى الاشتباك بالأيدي، ويبادر أحدهم إلى الابتعاد ورمي قنبلة يدوية كانت بحوزته أمام المحل رغم الازدحام الذي كانت تشهده المنطقة.

وتسبب انفجار القنبلة بإصابة 7 أشخاص بجروح تفاوتت بين شديدة ومتوسطة وخفيفة، فيما أفادت مصادر “أثر” بأن بين المصابين من تعرضوا لعمليات بتر للأطراف جراء شظايا القنبلة.

كما نفت المصادر ما تم تداوله عبر بعض صفحات التواصل الاجتماعي حول وفاة أحد المصابين متأثراً بجراحه، مشيرةً إلى أن الحصيلة اقتصرت على الإصابات، إلى جانب أضرار مادية لحقت بالمحال التجارية في الحي.

وتعتبر ظاهرة انتشار السلاح العشوائي، من أكثر الأمور التي تؤرّق أبناء حلب، وخاصة بعد سلسلة الحوادث المتكررة التي شهدتها المدينة على مدار السنوات الماضية، والتي كان آخرها قيام رمي أحد حاملي ذلك السلاح لقنبلة أمام محل “ثائر” للإلكترونيات في حي جمعية الزهراء قبل أشهر وجيزة.

ويطالب الحلبيون باستمرار، بضرورة تأطير انتشار السلاح في مدينتهم، ومحاسبة من تسّول له نفسه استخدام ذلك السلاح خارج جبهات القتال، في ظل الحوادث المتكررة، إلى جانب المشاهد المؤسفة التي تشهدها شوارع وأسواق المدينة بشكل عام.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.