على إيقاع انقطاعات المياه والكهرباء.. محافظ اللاذقية يشدد على عدالة التوزيع بين جميع المناطق

خاص || أثر برس وجه محافظ اللاذقية ابراهيم خضر السالم مدراء الجهات العامة الخدمية التواصل مع المواطنين ومعالجة شكاويهم وخاصة فيما يتعلق بالمياه والكهرباء والموارد المائية ووضع صهاريج مياه الدفاع المدني والزراعة تحت تصرف مؤسسة المياه لدعم القرى المحتاجة للتخفيف عن الناس وذلك خلال اجتماع عقده مع أعضاء المكتب التنفيذي ومدراء الجهات العامة الخدمية في ظل الاختناقات المياه في بعض المناطق ضمن مدينة اللاذقية وريف المحافظة.

ووفق ما نقل مراسل “أثر برس” فإن السالم شدد على أن الأولوية في التغذية الكهربائية يجب أن تكون لمحطات المياه والضخ والابتعاد في حل مشاكل المياه عن ترحيل المشاكل والتعاون بين المديريات لوضع حلول دائمة، مشدداً في الوقت نفسه على عدالة توزيع الكهرباء بين الأحياء ومنع إعادة التيار إلى أي حي تحت أي اعتبار.

بدوره، أشار المدير العام لمؤسسة المياه في اللاذقية المهندس مضر منصورة إلى بعض الأماكن التي حدث فيها نقص بالتغذية كسقوبين والزقزقانية والقنجرة والصليبة وأماكن نقص التغذية في الريف واجراءات المؤسسة لمعالجتها بالتنسيق مع شركة الكهرباء أو من خلال إجراءات فنية تتعلق بالشبكات واستثمار مصادر المياه.

كما أوضح مدير الموارد المائية المهندس نبيل حسن أن إنتاج المياه من نبع السن يصل يومياً إلى حوالي 320 ألف متر مكعب عبر 4 خطوط جر وهو ما يكفي حاجة اللاذقية مع مصادر المياه الأخرى.

بدوره بيّن مدير شركة الكهرباء المهندس فادي سعود أن مدة التقنين خارجة عن إرادة الشركة التي أبدت تعاونها مع مؤسسة المياه لوضع برامج التقنين في بعض الأحياء بالتنسيق معها ومنها شارع الجمهورية حيث يتعارض التقنين مع رغبة الأطباء ضمن أولوية للتلبية احتياجات مؤسسة مياه الشرب، لافتاً إلى نجاح خطة التنسيق في بعض المواقع ومنها مواقع في ريف المحافظة والزقزقانية والعمل على استكمالها في أماكن أخرى والحرص على تقييمها لضمان نجاحها.

باسل يوسف – اللاذقية

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.