العملية الثالثة خلال أسبوع.. القوات الأمريكية تعتقل مدنيين بعملية إنزال جوي شرقي سوريا

خاص|| أثر برس نفذت القوات الأمريكية عملية إنزال جوي في قرية “شنينة” شرقي سوريا فجر اليوم السبت، ما أسفر عن اعتقال عدد من المدنيين.

وقالت مصادر أهلية لـ “أثر برس” إن المنزل المستهدف كانت تقطنه إحدى العوائل النازحة، حيث حلقت طائرتان مروحيتان في المنطقة قبل أن تهبط إحداهما مدعومة بقوة برية من “قوات سوريا الديمقراطية”، لتعتقل كل من في المنزل قبل تدميره بشكل كامل من خلال قصف جوي.

وفي الوقت ذاته، أفاد مراسل “أثر” في الرقة أن قوة أخرى تابعة للقوات الأمريكية و”قسد”حملة مداهمات في مزرعة تشرين شمالي محافظة الرقة، حيث سُمعت أصوات اشتباكات وانفجارات قوية في محيط المزرعة.

وأشار إلى أنه لم تعرف نتائج العملية العسكرية في مزرعة تشرين في ريف الرقة الشمالي بشكل دقيق.

وكانت ماتسمى “الادارة الذاتية ” التي تقودها قوات”قسد” فرضت حظراً للتجوال الكلي في كافة مناطق سيطرتها شمالي وشمالي شرقي سوريا لمدة أسبوع كامل بحجة ضبط تفشي فايروس “كورونا” مع تذمر شعبي كبير من هذا القرار الذي اعتبره المدنيين حظراً بأهداف سياسية و أمنية بحتة.

وتعتبر عملية الإنزال هذه الثالثة التي تنفذها القوات الأمريكية خلال أسبوع، حيث نفذت سابقاً عمليتي إنزال متزامنتين في مدينة الشحيل وقرية الزر، بريف دير الزور الشمالي.

المنطقة الشرقية- محمود عبد اللطيف

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.