البرلمان سيناقش موضوع تخفيض بدل الخدمة العسكرية الخارجي ومصير البدل الداخلي

تستعد لجنة الأمن الوطني في البرلمان السوري للتصويت على مقترح تخفيض قيمة البدل النقدي، في بدل الخدمة العسكرية الخارجي للخدمة الإلزامية في حالات معينة، وفي حال كان هناك موافقة من الأغلبية سيتم رفعه إلى رئاسة المجلس.

وأكد رئيس لجنة الأمن الوطني في البرلمان فيصل خوري، لصحيفة “الوطن” السورية، أنه تم رفع مقترح سابق في بداية الدور التشريعي الثاني حول موضوع البدل الخارجي تضمن أن المقيم خارج البلاد للدراسة يتم تخفيض البدل الخارجي له حتى النصف أي يدفع فقط 4 آلاف دولار في حين الذي يعمل وغادر بشكل نظامي يدفع 6 آلاف.

كما بيّن خوري أن الذي غادر البلاد بشكل نظامي ولم يرسل في حينها سند إقامة وبعدها أرسل هذه الوثيقة يدفع 8 آلاف دولار، في حين الذي غادر بشكل غير نظامي فإنه لا يقبل له أي عذر ويحاكم وفق القوانين.

وفيما يخص البدل الداخلي، أوضح خوري أنه لا يمكن أن يكون هناك بدل داخلي باعتبار أنه من الممكن يسبب خللاً ومن الممكن أن يكون طبقياً إذ يستطيع الأغنياء إعفاء أولادهم من الخدمة العسكرية في حين الفقراء لا يستطيعون ذلك.

وفي وقت سابق، أعلنت وزارة الخارجية والمغتربين أنه يتم قبول البدل النقدي من المكلفين العرب السوريين ومن في حكمهم من العرب الفلسطينيين السوريين، إذا بلغت مدة إقامتهم خارج القطر في دولة عربية أو أجنبية مدة لا تقل عن 4 سنوات وتبلغ قيمة البدل النقدي في هذه الحالة مبلغ 8 آلاف دولار أمريكي.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.