احتجاجات في لندن رفضاً للعدوان السعودي المستمر منذ سنوات على اليمن

خرج مئات المتظاهرين من البريطانيين والعرب في العاصمة لندن احتجاجاً على استمرار حرب التحالف السعودي ـ الإماراتي على اليمن.

ووفقاً لوكالة “فارس”، فإن عدد كبير من الناشطين والمواطنين البريطانيين وأبناء الجاليات العربية شاركوا في التظاهرة تضامناً مع ضحايا الحرب المتواصلة على اليمن بقيادة التحالف السعودي.

وطالب المتظاهرون أمام مقر شبكة “بي بي سي” وسط العاصمة البريطانية لندن، الحكومة البريطانية بالتدخل لوقف الحرب المستمرة في اليمن منذ 5 أعوام.

وردد المحتجون في التظاهرة، شعارات وهتافات نددت في مجملها بجرائم “التحالف العربي” بحق اليمنيين وحصاره المفروض على اليمن.

كما رفعوا لافتات جابوا بها شوارع لندن تندد بدعم الحرب على اليمن وتدعو الحكومة البريطانية لوقف التعامل العسكري وصفقات الأسلحة مع الإمارات والسعودية، لجرائمهما في اليمن.

ووزع المتظاهرون منشورات توضيحية للانتهاكات التي يرتكبها “التحالف” في اليمن، وتسببه بقتل وجرح الآلاف وتشريد الملايين.

تجدر الإشارة إلى أن التحالف السعودي الذي تنضوي في صفوفه عدد من البلدان العربية، يشن منذ شهر آذار من عام 2015 الفائت، حرباً على اليمن، الأمر الذي أودى بحياة آلاف اليمنيين جلهم من الأطفال والنساء وسط انتشار مرض الكوليرا والأمراض المعدية والمجاعة نتيجة الحصار الخانق الذي تفرضه السعودية.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.