أول ولادة قيصرية لأم مصابة بفيروس كورونا في حمص

أجريت في مشفى الباسل الإسعافي في حمص، أول ولادة قيصرية لأم تبلغ من العمر 27 عاماً من كادر المشفى التمريضي، وهي أول عملية تجرى من هذا النوع في المحافظة.

وبيّن مدير مشفى الباسل، الدكتور علي جبر، أن “الأم تعمل ممرضة في قسم العناية الجراحية في المشفى ولديها سوابق قيصرية وأتمت شهرها الثامن”.

وأضاف: “تم تشخيص إصابتها سابقاً بفيروس كورونا وتتلقى العلاج المنزلي، وتم قبولها في قسم العزل بالمشفى نتيجة سوء حالتها الصحية المتمثلة بالتهاب قصبات حاد وزلة تنفسية مع نقص أكسجة  ٧٥”.

وتابع لتلفزيون “الخبر”: “بعد وجود خطر على حياة الأم وطفلها، تقرر إجراء عمل جراحي إسعافي، حيث أنجبت مولوداً ذكراً حي وبصحة جيدة، ووضعه في الحواضن للمراقبة وتخريجه بصحة جيدة بعد التأكد من عدم إصابته بالفيروس”.

وأردف أنه” يتم متابعة الحالة الصحية للأم في عناية العزل، وهي بحالة جيدة وتحت المراقبة، وتتراوح أكسجتها بين ٨٥_ ٩٠”.

يذكر أن مشفى تشرين العسكري في العاصمة دمشق، سجل أول عملية ولادة قيصرية لسيدة مصابة بفيروس كورونا في سوريا، العام السابق، وأنجبت مولوداً غير مصاب بالفيروس.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.