أكثر من 1400 جثة في أكبر مقبرة جماعية في الرقة السورية

أفادت وسائل إعلام مختلفة، باكتشاف عدد من المقابر الجماعية في الأشهر الأخيرة، بمحافظة الرقة شمالي سوريا.

وتضم المقابر المذكورة، جثث مئات بل آلاف الضحايا من عناصر القوات السورية والمدنيين بينهم نساء وأطفال، تم قتلهم من قبل تنظيم “داعش”.

بدوره، موقع “روسيا اليوم”، أوضح أن أحد مراسليه جال أمس الاثنين، في أحدث مقبرة تم اكتشافها عند دوار البانوراما في الجهة الغربية الشمالية من مدينة الرقة، وقد تم توثيق فظاعة ما ارتكبه تنظيم “داعش” في المنطقة.

ونقل الموقع عن المراسل المذكور قوله: “اليوم كنت بالرقة، مقبرة البانوراما أكبر مقبرة جماعية في الرقة وتضم ما لا يقل عن 1500 جثة”.

ولفت المراسل إلى أنه تم دفن الجثث على عجل خلال فترة حصار الرقة من قبل “داعش”.

تجدر الإِشارة إلى أن تنظيم “داعش” خلال سيطرته على الرقة، قد نفذ عمليات قتل وإعدام جماعية، قُدر عددهم بالآلاف تم دفن كثيرين منهم على عجل، ومنهم من بقيت جثثهم تحت الأنقاض.

 

مقالات ذات صلة

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.