بدء عملية إزالة الأنقاض من مخيم اليرموك تمهيداً لإعادة سكانه إليه

بدأت عملية إزالة الأنقاض من شوارع وحارات مخيم اليرموك جنوب دمشق، تمهيداً لإعادة إعماره وعودة سكانه إليه.

ووفقاً لتقرير نشرته قناة “العالم”، فإن المرحلةُ الأولى من عملية تنظيف الشواريع من الدمار تتضمن إزالةُ الأنقاض من شارع اليرموك الرئيسي وتحديداً من جامعِ الوسيم حتى مدخل المخيم الشمالي عند دوارِ البطيخة، ومن شارع لوبية بتفرعاته الشمالية والجنوبية، وكذلكَ ترحيل الأنقاض من شارع الـ30 غربي المخيم وتحديداً من “كوسكو مارت” حتى مدخلِ المخيم الشمالي.

هذه المرحلة سبقها عمليات إزالة الأنقاض والسواتر والكتل الإسمنتية من منطقة دوار البطيخة المقابلة لمخيم اليرموك من الجهة الجنوبية.

وسبق ونقلت قناة “فلسطين اليوم” عن السفير الفلسطيني في عمان عطا الله خيري في 18 أيلول الماضي: “بدأت اليوم عملية إزالة الأنقاض وإعادة الإعمار في المخيم بتوجيهات من رئيس السلطة محمود عباس، وأن عملية إعادة الإعمار ستنفذ على نفقة السلطة الفلسطينية”.

يذكر أن مخيم اليرموك هو الأكبر بين المخيمات الفلسطينية في سوريا من حيث المساحة وعدد السكان، حيث كان يقطنه قبل الحرب في سوريا أكثر من ربع مليون لاجئ فلسطيني.

 

 

مقالات ذات صلة

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.