7 أيام من القصف الإسرائيلي على الأراضي الفلسطينية.. “القبة الحديدة” تسجل فشل جديد

تتواصل المواجهات في مناطق مختلفة من الأراضي الفلسطينية المحتلة لليوم السابع على التوالي، وسط تعثر المساعي الدولية للتهدئة.

وفي آخر تطورات المشهد الفلسطيني، أكدت وكالات أنباء عدة فشل (القبة الحديدية) في اعتراض معظم صواريخ الفصائل الفلسطينية في أسدود.

إلى ذلك وبحسب وسائل إعلام فلسطينية، قصفت مدفعية الاحتلال مرصداً شرق الفخاري في خانيونس، فيما أغارت الطائرات الإسرائيلية على هدف في منطقة “المقوسي” شمال غرب مدينة غزة.

وانطلق 200 صاروخ من غزة على عسقلان وبئر السبع وإسدود الللية الماضية، ودوت صافرات الإنذار في المستوطنات المحاذية لقطاع غزة، كما دوت في مدينة عسقلان المحتلة.

وأقدم مستوطنون على حرق منزل فلسطيني في يافا ما أدى لإصابة طفلين بحروق، بالتزامن مع استهداف طائرات الاحتلال برج الروضة بحي تل الهوا غرب مدينة غزة.

وسجل خلال هذه المواجهات بأيامها السبعة، أكثر من 1300 إصابة في الضفة الغربية وقطاع غزة والقدس (يشمل العدد الإصابات التي تم التعامل معها ميدانياً والتي نقلت لمراكز العلاج المختلفة).

فيما أعلن الدفاع المدني بغزة عن ارتفاع عدد الضحايا في قطاع غزة منذ بدء القصف الإسرائيلي إلى 139 بينهم 39 طفلاً و22 امرأة، كما ارتفع عدد الضحايا جراء قصف منزل في مخيم الشاطئ إلى 10 بعد انتشال جثماني طفلين.

بدورها أعلنت منظمة “الأونروا” في غزة عن تحويل المدارس المجهزة لديها إلى ملاجئ لمن تضررت منازلهم جراء القصف.

يشار إلى أن فلسطين تشهد تصعيداً عسكرياً لافتاً منذ 8 أيار الجاري، وأبدت المقاومة الفلسطينية خلالها قوة وقدرات فاجأت “إسرائيل” وذلك بحسب تصريح مسؤولين ومحللين إسرائيليين.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.