40 ألف ل.س لكل رخصة ذبح أضاحي.. مدير الشؤون الصحية في دمشق: منحنا أكثر من 200 رخصة

كشف مدير الشؤون الصحية في محافظة دمشق، شادي خلوف، أنه تم في هذا العام منح أكثر من 200 رخصة لذبح الأضاحي.

حيث أوضح خلوف وفقاً لصحيفة “الوطن” المحلية، أنه تتم الرقابة من خلال الجولات على أسواق اللحم ومحلات ذبح اللحوم، وأنه يتم استيفاء مبلغ 40000 ل.س لكل رخصة ذبح.

وأكد أن المديرية تقوم وبالتنسيق مع مديرية صحة دمشق بتنظيم جولات رقابية على كافة الأسواق في مدينة دمشق للتأكد من تطبيق المنشآت للشروط الصحية والالتزام بالنظافة العامة وعدم تعريض المواد الغذائية للغبار، مضيفاً: “وفي حال وجود أي مخالفة للتعليمات والاشتراطات الصحية يتم تنظيم الضبط الصحي أو الإغلاق حسب الحالة”.

وبيّن خلوف أنه غالباً ما يكون هناك التزام جيد من قبل المنشآت بالشروط خلال فترة الأعياد، مشيراً إلى أن أكثر المخالفات تكون بسبب “تعريض المواد الغذائية للغبار أو أشعة الشمس إضافة لنقص الاهتمام بالنظافة العامة ضمن المحل”.

وذكر خلوف أن مديرية الشؤون الصحية في محافظة دمشق نظمت 469 إغلاقاً و4272 ضبطاً صحياً بحق أصحاب مطاعم ومحال غذائية لمخالفتهم الشروط الصحية وذلك خلال النصف الأول من العام الجاري.

كما منحت المديرية 9 آلاف بطاقة للعاملين في المحال والمطاعم والمنشآت الصحية و 351 دفتراً تفتيشياً صحياً لأصحاب المطاعم والمنشآت الصحية والحرف الغذائية والضبوط المنظمة بحق المخالفين توزعت على عدم النظافة ووجود نتر فروج فاسد ولحوم مفرومة مسبقاً، وعرض مواد غذائية خارج المحال ووجود مواد فاسدة وعدم التزام عاملي المطاعم بارتداء القفازات والكمامات وعدم تنفيذ أصحاب المحال الإنذارات الموجهة لهم وعدم إبراز الوثائق.

وأشار مدير الشؤون الصحية في محافظة دمشق إلى ان دوريات الرقابة الصحية قامت بسحب 700 عينة من المواد الغذائية لتحليلها في المخابر المعتمدة للتأكد من مطابقتها للمواصفات المطلوبة ووجهت 82 إنذاراً لأصحاب المحال والمطاعم لاستكمال النواقص الصحية، مضيفاً أن المديرية عالجت عشرات الشكاوى المقدمة من المواطنين.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.