أثر برس

الجمعة - 1 مارس - 2024

Search

حتى الصنابير لم تسلم.. حدائق دمشق تُسرق ليلاً

by Athr Press B

خاص|| أثر كشف مدير الحدائق في محافظة دمشق سومر فرفور عن تعرض مرافق الحدائق العامة والمسطحات الخضراء في الفترة المسائية للسرقة.

وقال فرفور لـ “أثر”: “كل شيء بات معرض للسرقة؛ ففي الحدائق العامة تتواجد الحنفيات، ولمبات الإنارة، والأكبال الكهربائية وكلها تسرق بغرض بيعها ولو بمبالغ زهيدة”.

وأضاف: “الحراس في الحدائق ينتهي عملهم عند الساعة الحادية عشرة ليلاً إذ لدينا 65 حارساً فقط، والمطلوب أن يُوزعوا على 177 حديقةً مفتوحة و756 حرشاً على مساحة دمشق، لذلك فإن مديرية الحدائق تبحث عن طريقة لتغطية العجز البشري ولو كان بأسلوب التدوير والحيلة التي قد تعتمد نقاط قريبة أو دوريات شرطة، مع الاتكاء على مخصصات وضرورات حماية مساحات الحدائق والتي تحتاج إلى 3-5 حراس على مدار الساعة”.

وتابع فرفور لـ”أثر”: “السرقة باتت مشكلة تحتاج إلى حل ففي المرة الأولى ممكن أن نعتبرها بسيطة؛ ولكن في المرات التي تتكرر فيها عمليات السرقة لا نعتبرها بسيطة وذلك لأن أسعارها تزيد عند شرائها مرة أخرى وهذا ما يمنعنا من شرائها أو تأجيلها أحياناً”.

وتحدث فرفور عن سرقة حصلت في إحدى الحدائق وهي فك صنابير المياه، مضيفاً لـ “أثر”: “عقب سرقة صنابير إحدى الحدائق قمنا بتركيب صنابير جديدة لنتفاجأ بسرقتها مجدداً بعد أيام”.

وختم مدير الحدائق في محافظة دمشق سومر فرفور كلامه قائلاً: “الحدائق ملك عام وهي متاحة للجميع لذلك يجب المحافظة على المرافق فيها”.

دينا عبد ــ دمشق

اقرأ أيضاً