الأولمبي السوري يتعادل مع البحرين بهدفين

انتهت المباراة الودية بين المنتخب الأولمبي السوري ونظيره من البحرين بالتعادل الإيجابي 2-2، على ستاد خليفة بالعاصمة المنامة في إطار استعدادات المنتخبين لنهائيات أمم آسيا تحت 23 سنة والتي تستضيفها تايلاند مطلع العام المقبل.

المنتخب البحريني كان الأفضل في نصف الساعة الأولى من اللقاء، وأتيحت له فرصة واحدة للتسجيل من داخل منطقة الجزاء قبل أن يحتسب له حكم المباراة ركلة جزاء ليسجل حسن هاشم سيد هدف الفريق الأول في الدقيقة 30.

عاد الأولمبي السوري أمام البحرين باحثاً عن هدف التعادل فكان له ذلك بعد ثماني دقائق من ركلة جزاء، إثر خطأ ارتكب على علاء الدالي، ليترجم عبد الرحمن بركات الركلة بنجاح إلى هدف التعادل.

في الشوط الثاني ورغم الحرارة المرتفعة التي بلغت 35 درجة مئوية والرطوبة العالية، إلا أن الأولمبي السوري كان الطرف الأفضل أمام البحرين فاستحوذ على الكرة بشكل أكبر وأتيحت له عدة فرص للتسجيل كانت كفيلة بحسم اللقاء لصالحه.

الدالي منح المنتخب السوري، التقدم في الدقيقة 59 إثر هجمة مميزة انتهت بتسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء في الشباك البحرينية.

وشدد المنتخب البحريني من الضغط في الدقائق الأخيرة وتعددت ركلاته الركنية، لينجح  في إدراك التعادل في الدقيقة السابعة من الوقت بدل الضائع بكرة رأسية.

المدير الفني للمنتخب الأولمبي السوري أيمن الحكيم أكد أنه راض عن النتيجة بشكل عام في ظل الغيابات الـ4 الموجودة مع المنتخب الأول وكذلك غياب اللاعبين المحترفين، مشيراً إلى أن الفائدة الفنية من المباراة كانت كبيرة جداً لكشف المزيد من الأخطاء والوقوف عندها.

وأضاف عقب المباراة: “كنت أتمنى أن نبدأ المراحل الأخيرة من الاستعداد لنهائيات آسيا بصفوف مكتملة وخاصة أن المنتخب الأولمبي يحتاج إلى الكثير من المباريات والمزيد من الانسجام بين لاعبيه الذين لا يشارك عدد جيد منهم بصفة أساسية مع فرقهم”.

وزاد: “التعادل مع البحرين نتيجة جيدة وإن كنت أتمنى لو حافظنا على الفوز الذي كان بأيدينا حتى في ظل الدقائق الـ6 التي احتسبها حكم المباراة”.

يذكر أن اللقاء سيتجدد بين المنتخبين يوم الإثنين المقبل على الملعب ذاته.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.