أثر برس

الجمعة - 1 مارس - 2024

Search

أكثر من 15 ألف و500 شهيد في غزة.. الاحتلال يرتكب عشرات المجازر خلال الساعات الماضية

by Athr Press B

أفاد المكتب الإعلامي لحكومة غزة اليوم الأحد، بأنّ مجزرة حي الشجاعية التي ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلي في الساعات الأخيرة تعتبر هي الأفظع، وراح ضحيتها أكثر من 500 شهيد.

ووفقاً لموقع “الميادين” فإن المكتب الإعلامي لحكومة غزة أكد أن الوضع كارثي في المستشفيات التي بقيت تعمل وهي تفتقر إلى الوقود وأدنى مقومات اللوازم الطبية.

ولفت المكتب الحكومي إلى أن جرائم الاحتلال تتم بتغطية وبدعم كامل من الولايات المتحدة الأميركية، عبر الطائرات والأسلحة والصواريخ والقنابل ذات الأوزان الثقيلة، والتي قارب عددها 100,000 قنبلة وصاروخ، منها قنابل تزن 2000 رطل من المتفجرات.

وأضاف: “تم خلال الاعتداءات، تدمير 50 عمارةً سكنيةً ومنزلاً يقطنها مئات الآمنين، وبينهم أعداد كبيرة من الأطفال والنساء، في جريمة بشعة يندى لها جبين البشرية، كما أن ما نسبته 70% من الشهداء هم من الأطفال والنساء، وبينهم 280 من الكوادر الصحية، و26 من طواقم الدفاع المدني، و76 صحافياً، وارتفع عدد المفقودين إلى أكثر من 7500 مفقودٍ، إما تحت الأنقاض، وإمّا أن مصيرهم ما زال مجهولاً، وكذلك ارتفع عدد المصابين إلى 40,650 إصابة”.

بدورها، وسائل إعلام فلسطينية، أوضحت أن الأوضاع الصحية في غزة كارثية، وسط مخاوف من انتشار الكوليرا بعد انتشار الكبد الوبائي، لافتة إلى أنّ الأوضاع في مستشفى كمال عدوان كارثية في ظل تدفق الجرحى إليه، فيما عشرات جثامين الشهداء تتكدس أمامه.

يذكر أن حصيلة القصف الإسرائيلي على قطاع غزة ارتفعت إلى 15523 شهيداً، مع الإشارة إلى أن المتحدث باسم وزارة الصحة د.أشرف القدرة طالب بتوفير ممر آمن يضمن دخول الوقود وخروج الجرحى، مبيناً أن الاحتلال ارتكب عشرات المجازر في قطاع غزة خلال الساعات الماضية والطواقم الطبية تتعامل مع مئات الجرحى على الأرض بإمكانات متواضعة للغاية.

وبحسب القدرة، فإن 413 جريحاً فقط تمكنوا من الذهاب إلى الخارج للعلاج منذ بدء الحرب على غزة، متابعاً: “الموافقات على خروج الجرحى تصلنا متأخرة ويسمح فقط لأعداد محدودة بالخروج”.

 

أثر برس

اقرأ أيضاً