وفاة طفلين في حريق بمخيم في ريف الحسكة

توفي طفلان شقيقان في حريق نشب في خيمتهم في أحد المخيمات الواقعة تحت سيطرة “قوات سوريا الديمقراطية- قسد” بريف مدينة الحسكة الشمالي.

وذكرت مصادر محلية بريف الحسكة لـ “أثر” أن الطفلين الشقيقين عبد وزاهر محمود سمعو 6 أعوام 5 أعوام توفيا جراء حريق اندلع في خيمتهما بعد منتصف الليل السبت – الأحد ضمن مخيم التوينة (واشو كاني) الواقع تحت سيطرة “قسد” بريف الحسكة والمخصص للمهجرين من منطقة رأس العين المحتلة.

وتابعت المصادر أن الحريق الذي اندلع في خيمة ذوي الطفلين نتيجة استخدام غاز منزلي للطبخ أدى أيضاً إلى احتراق 5 خيم مجاورة قبل أن تتمكن فرق الإطفاء من إخماده.

وتعاني جميع المخيمات الواقعة تحت سيطرة “قسد” في محافظة الحسكة من ظروف صعبة وغير إنسانية للقاطنين فيها، حيث يضم مخيم بلدة التوينة العشوائي _يبعد 12 كم عن مدينة الحسكة باتجاه الشمال الغربي_ نحو عشرة آلاف نازح، معظمهم من مناطق رأس العين، وأبو راسين وتل تمر والتي تسيطر عليها تركيا منذ عام 2019.

وأنشئ مخيم التوينة أو ما يسمى (واشو كاني) أواخر عام 2019، إثر شن القوات التركية وفصائلها عملية عسكرية (نبع السلام) لإبعاد “قسد” عن المناطق الحدودية، وانتهت العملية بسيطرة القوات التركية على منطقتي رأس العين بريف الحسكة الغربي، وتل أبيض شمالي الرقة.

المنطقة الشرقية

مقالات ذات صلة