هجمات جديدة على مقرات “قسد” في شرق الفرات توقع المزيد من القتلى في صفوفها

قتل وأصيب عدد من مسلحي ميليشيا “قسد” المدعومة من قوات الاحتلال الأمريكي بهجمات شنها مجهولون بالأسلحة الرشاشة والعبوات الناسفة في ريفي الرقة ودير الزور.

حيث أفادت وكالة “سانا” السورية اليوم بمقتل اثنين من مسلحي ميليشيا “قسد” برصاص مجهولين قرب بلدة تل السمن شمال الرقة بالتوازي مع انفجار عبوة ناسفة بسيارة عسكرية تابعة للميليشيا في محيط قرية أبو شارب بالريف ذاته.

وذكرت الوكالة أن عبوة ناسفة استهدفت مبنى ما يسمى دار المرأة التابع لـ“قسد” في بلدة السوسة شرق دير الزور مبينة أن مسلحي “قسد” فرضوا طوقاً أمنياً حول المبنى .

وقتل أول أمس أربعة مسلحين من “قسد” وأصيب عدد آخر في هجمات على محاور تحركهم ومقراتهم في قرية الفج في ريف ناحية الهول شرق مدينة الحسكة وعلى أحد مقرات الميليشيا في محيط منطقة السكن الشبابي بمدينة الرقة وقرب بلدة الكشكية شرق دير الزور.

وارتفعت خلال الأسابيع الأخيرة وتيرة الهجمات على مسلحي “قسد”، ويأتي ذلك بالتوازي مع تنامي حالة الرفض الشعبي الواسع لوجود “قسد” وقوات الاحتلال الأمريكي في مناطق انتشارها في شرق الفرات السوري.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.