نتنياهو: “صفقة القرن” فرصة لن تعوض لـ”إسرائيل” ويوجد في البيت الأبيض آذان صاغية

أكد رئيس حكومة الكيان الإسرائيلي “بنيامين نتنياهو”، أن “صفقة القرن”، التي أعدتها إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، “فرصة لن تعوض” بالنسبة للكيان الإسرائيلي.

ووفق ما نقلته وسائل إعلام عبرية عن مصدر سياسي إسرائيلي فإن “نتنياهو” سيجتمع مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يومي الإثنين والثلاثاء لمناقشة “صفقة القرن”.

وقال “نتنياهو”، في تصريحات صحفية أدلى بها مساء أمس السبت عشية زيارته إلى واشنطن: “فرصة مثل هذه تحدث مرة واحدة في التاريخ ولا يجوز تفويتها، لدينا اليوم في البيت الأبيض صديق لإسرائيل أكبر من أي وقت مضى ولذلك لدينا اليوم فرصة أكبر من أي وقت مضى”.

وأضاف نتنياهو: “أتحدث مع الرئيس ترامب وفريقه منذ 3 سنوات حول احتياجاتنا الأمنية الأكثر حيوية والتي يجب شملها في أي تسوية سياسية، لقيت آذانا صاغية في البيت الأبيض لتلك الاحتياجات”.

وتابع: “أغادر البلاد إلى واشنطن وأحس بأنني أحمل رسالة كبيرة ومسؤولية كبيرة وفرصة كبيرة لن تعود وذلك من أجل ضمان مستقبل إسرائيل” حسب تعبيره.

ويتوجه نتنياهو إلى واشنطن بدعوة من ترامب ليجري محادثات، يوم 28 يناير، في البيت الأبيض بشأن “صفقة القرن” الأمريكية، وسط تسريبات كثيرة تشير إلى أن الخطة تنص على تنازلات كبيرة من قبل الطرف الفلسطيني.

في حين ذكرت القناة 12 الإسرائيلية أنه وبالإضافة إلى اجتماع “نتنياهو” مع الرئيس ترامب لمناقشة صفقة القرن، هناك مساعي لعقد لقاءات مع وزراء خارجية عرب، ووفق القناة فإنه من المتوقع أن يحضر وزير خارجية البحرين “الذي تجري معه، في الفترة الأخيرة، مناقشات حول اتفاقية عدم القتال بوساطة أميركية”.

وبالإضافة إلى المشهد الفلسطيني تسعى “صفقة القرن” إلى نشر حالة التطبيع العربي مع الكيان الإسرائيلي وتوجيه حالة العداء العربي إلى إيران التي تعتبر الداعم الأساسي للحركات المناهضة للكيان في لبنان وفلسطين.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.