نبيل معلول يعتذر من الشعب السوري ويتحدث عن مستقبله مع المنتخب

تقدم المدرب التونسي نبيل معلول المدير الفني لـ”نسور قاسيون”، بالاعتذار للشعب السوري بعد الهزيمة الودية 1-0 أمام المنتخب الأردني الاثنين الماضي في الإمارات.

وقال نبيل معلول في تصريحات صحفية لبرنامج “الكابتن”: “حاولنا إسعاد الجمهور السوري بفوز جديد بعد تجاوز المنتخب الأوزبكي الخميس الماضي، ولكن المنتخب تأثر بغياب 6 لاعبين للإصابة، لا نبحث عن مبررات وأنا حزين على الأداء والنتيجة”.

وتابع: “لم يتعامل اللاعبون مع الطريقة الجديدة، خاصة بالتنشيط الهجومي والخروج الكرة من المناطق الخلفية، حيث اعتادوا اللعب من الدفاع للهجوم بشكل مباشر دون المرور للوسط، وهذا يحتاج للوقت والوديات”.

وأكمل: “الشخصية الكروية كانت مفقودة في بعض الأوقات، بسبب مشاركة عدد من اللاعبين الشباب وهم يشاركون لأول مرة مع المنتخب فكانت الرهبة والخوف واضحة لديهم، اللمسة الفنية افتقدت لغياب لاعبين مهمين كماهر دعبول ومحمد عثمان الذي كان متميزاً بعملية الربط بين الدفاع والوسط”.

وأردف: “الفريق يحتاج للعمل البدني، حيث ظهر عدم استطاعتهم لعب مباراتين في 4 أيام، على اللاعبين أن يكونوا أكثر انضباطاً مع فرقهم المحلية”.

وأكد المدرب نبيل معلول بالختام: “معسكر الإمارات رائع ومثالي، وأنا مستمر مع نسور قاسيون”.

وانتصر المنتخب السوري في معسكره التدريبي في الإمارات في مباراته الأولى أمام أوزبكستان بهدف نظيف، ولكنه تلقى خسارة أمام الأردن بهدف نظيف رغم النقص العددي للمنافس والذي لعب بعشر لاعبين منذ الدقيقة 40 في الشوط الأول من المباراة.

الخسارة أمام الأردن أثارت موجة من الانتقادات على وسائل التواصل الاجتماعي بسبب الأداء الباهت الذي ظهر به المنتخب السوري والعقم الهجومي الذي لازمه طيلة المباراة.

وخرج عدداً من لاعبي المنتخب ومن بينهم أحمد الصالح، ليطالب الجماهير والنقاد بالتروي والهدوء ومنح المدرب نبيل معلول والمنتخب السوري الوقت اللازم لتغيير ما ظهر به والوصول نحو الأداء الأفضل.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.