نائب وزير الخارجية السوري يكشف عن سبب رفض بعض مشاريع إعادة إعمار سوريا

أعلن نائب وزير الخارجية السوري فيصل المقداد، عن رفض بلاده لجميع خطط إعادة الإعمار التي تم طرحها في في بيروت والخليج وبروكسل بسبب عدم وجود أطراف سوريّة أثناء وضع هذه الخطط.

وقال المقداد في جلسة لمجلس الوزراء حول المشروع الوطني للدولة السورية لرسم استراتجيات النهوض: “هناك من حاول أن يضع خططاً لسوريا وإعمارها سواء في بيروت والخليج وحتى بروكسل، ولكن هذا لا يعنينا لأننا لم نكن شركاء في وضعه”، وفقاً لما نقلته صحيفة “الوطن” السورية.

وكشف المقداد عن وجود برامج كتبت عن الإعمار والمساعدات والقروض ولكن الدولة السورية رفضتها لأنها اشترطت شروطاً سياسية.

وأكد نائب وزير الخارجية السوري أنه “من المهم أن يطلع السوريون على برنامج سوريا بعد الحرب الذي يوضع بأيادٍ سورية في عمل تشاركي استثنائي، وكل مشروع لا ينتج عن احتياجات وما ينتجه السوريون لا نعترف به كدولة”.

ويأتي تصريح المقداد بعد الحديث عن مشاريع إعادة الإعمار في سوريا وسعي بعض الدول العربية والغربية لاستعادة علاقاتها مع سوريا

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.